Advertisements

واتساب تدّعي باستخدام مخدّمات داخل أميركا للتجسس على المستخدمين

نشر بتاريخ: 26/04/2020 ( آخر تحديث: 26/04/2020 الساعة: 09:07 )
واتساب تدّعي باستخدام مخدّمات داخل أميركا للتجسس على المستخدمين

بيت لحم- معا- صعّدت شركة فيس بوك من هجومها القضائي على شركة التجسس والمراقبة NSO Group في قضية التجسس على مكالمات واتساب، وتقول الشركة أنه تم استخدام مخدمات ضمن الولايات المتحدة لشنّ هجمات التجسس.

وذكرت واتساب ضمن لائحة الاتهامات الجديدة، أن شركة NSO Group استخدمت مخدمات موجودة داخل الولايات المتحدة الأميركية لشنّ هجمات تجسس بواسطة برنامج التجسس Pegasus.

ويعتقد أنه تم استخدام مخدمات تعود لشركة الاستضافة QuadraNet في لوس أنجلوس، وذلك لأكثر من 700 مرة لإصابة المستخدمين ببرمجيات خبيثة. فضلاً عن استخدام مخدم تابع لشركة أمازون في الهجمات.

لو ثبت صحة هذه الإدعاءات والإتهامات، فإن شركة NSO Group ستصبح خدمة قرصنة وتجسس وليست شركة تطوير برمجيات.

من جهتها لم تقدم الشركة أية تبريرات جديدة، بل أعادت تكرار إفادتها السابقة حول أنها لا تشغّل برنامج Pegasus لزبائنها، كما أنه لا يمكن استخدامه ضد أجهزة وهواتف داخل الولايات المتحدة.

Advertisements

Advertisements