Advertisements

نجم برشلوني يتصدر قائمة أكبر "الفاشلين" في تاريخ نهائيات كرة القدم

نشر بتاريخ: 28/04/2020 ( آخر تحديث: 28/04/2020 الساعة: 09:06 )
نجم برشلوني يتصدر قائمة أكبر "الفاشلين" في تاريخ نهائيات كرة القدم

بيت لحم- معا- وضعت صحيفة "ماركا" الإسبانية قائمة لأكثر اللاعبين تعرضا لهزائم مؤثرة في تاريخ نهائيات بطولات كرة القدم، ودخل القائمة مدرب منتخب مصر سابقا الأرجنتيني هكتور كوبر.

وتصدر الدولي الأرجنتيني السابق خافيير ماسكيرانو القائمة، حيث خسر مدافع فريق برشلونة الإسباني سابقا، في 11 مباراة نهائية خلال مسيرته الاحترافية.

وجاء عدد كبير من الهزائم التي تعرض لها خافيير ماسكيرانو على الصعيد الدولي، إذ خسر مع منتخب بلاده نهائي كأس العالم عام 2014 في البرازيل، كما حصل على الميدالية الفضية في "كوبا أمريكا" 4 مرات أعوام (2004، 2007، 2015 و2016).

وفيما يلي قائمة لأكثر من تعرض لهزائم مؤثرة:

1- خافيير ماسكيرانو (الأرجنتين)، (خسر 11 مباراة نهائية).

2- باتريس إيفرا، يعد الظهير الفرنسي المعتزل أكثر من خسر المبارايات النهائية لدوري أبطال أوروبا، حيث سقط مع موناكو أمام بورتو البرتغالي عام 2004، ومع مانشستر يونايتد الإنجليزي عامي (2009 و2011) أمام برشلونة، ومع يوفنتوس عام 2015 أمام برشلونة أيضا، وحقق اللقب مرة وحيدة عام 2008 مع مانشستر يونايتد وعلى حساب تشيلسي.

3- آريين روبن، خسر الجناح الهولندي "الطائر" في 6 مبارايات نهائية، منها نهائيان ضمن دوري أبطال أوروبا، أمام إنتر ميلان الإيطالي عام 2010، وأمام تشيلسي الإنجليزي عام 2012، وثلاثة نهائيات في كأس السوبر، ونهائي كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا أمام منتخب إسبانيا.

4- مايكل بالاك، خسر الألماني في نهائي 4 بطولات، حيث فقد مع ليفركوزن صدارة الدوري الألماني في الجولة الأخيرة، وخسر نهائي كأس ألمانيا أمام شالكة، وخسر نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد 2008، ونهائي كأس الأمم الأوروبية.

5- هيكتور كوبر، (خسر المدرب الأرجنتيني في ست نهائيات، بما في ذلك في مباراتين حاسمتين لدوري أبطال أوروبا مع فريق فالنسيا الإسباني.

6- أليساندرو ديل بييرو، يعد النجم الإيطالي أحد أكثر من مني بالهزيمة في نهائي دوري الأبطال، حيث خسر مع يوفنتوس 3 نهائيات في غضون 6 أعوام، وهي نهائي 1997 أمام بوروسيا دورتموند الألماني، ونهائي 1998 أمام ريال مدريد، ونهائي 2003 أمام ميلان، ليكتفي بلقب وحيد حققه عام 1996، وخسر نهائي كأس الأمم الأوروبية عام 2000.

7- لوثار ماتيوس، خسر أسطورة منتخب "المانشافت" الألماني نهائي كأس العالم مرتين، أمام إيطاليا عام 1982 والأرجنتين عام 1986، وبقي سجله خاليا من دوري الأبطال بعدما خسر النهائي أمام بورتو عام 1987 وأمام مانشستر يونايتد عام 1999، إضافة إلى نهائي كأس الاتحاد الأوروبي عام 1980.

8- غونزالو هيغواين، تعرض المهاجم الأرجنتيني لهزيمة في نهائي دوري أبطال أوروبا، وخسر نهائيين لبطولة "كوبا أمريكا".

9- جيانلويجي بوفون، توج الإيطالي المخضرم حارس مرمى فريق يوفنتوس حاليا، بجميع الألقاب الممكنة خلال مسيرته الطويلة، باستثناء لقب دوري الأبطال مع سقوطه في المباراة النهائية 3 مرات، أمام ميلان عام 2003، برشلونة عام 2015، وريال مدريد عام 2017، ولقب كأس أمم أوروبا "يورو 2012" أمام إسبانيا عام 2012.

10- أنتوني دي أفيلا، يحتل اللاعب الكولومبي المركز السادس في قائمة أفضل الهدافين في تاريخ بطولة كوبا ليبرتادوريس، لكنه لم يتوج بأي لقب لبطولة أمريكيا الجنوبية الأهم، حيث خسر النهائي 4 مرات أعوام (1985، 1986، 1996 و1998) مع أندية كولومبية.

Advertisements

Advertisements