الأربعاء: 02/12/2020

سامسونغ تطور شاشات موفرة للطاقة في الأجهزة الإلكترونية

نشر بتاريخ: 17/05/2020 ( آخر تحديث: 17/05/2020 الساعة: 12:00 )
سامسونغ تطور شاشات موفرة للطاقة في الأجهزة الإلكترونية

معا- يعتبر نفاد طاقة البطارية من أهم المشكلات التي تواجه مستخدمي الهواتف والأجهزة المحمولة، لذا قررت شركة سامسونغ تطوير تقنيات جديدة لمواجهة هذه المشكلة.

وتبعا لبعض المواقع المتخصصة بشؤون التقنية فإن سامسونغ تعمل حاليا على تطوير شاشات من نوع جديد، مخصصة للهواتف الذكية، وستتميز هذه الشاشات باستهلاك أقل للطاقة بمعدل 15% مقارنة بشاشات OLED الحالية.

ومن المفترض أن تعتمد هذه الشاشات التي ستبدأ سامسونغ بإنتاجها هذا العام على تقنية السيليكون المتعدد البلورات LTPO، والتي كانت آبل قد سعت إلى الحصول عليها من سامسونغ وإل جي منذ العام 2015، لتستخدمها في هواتفها، والتي أدخلتها على شاشات ساعات Applе Wаtch Series 5.

ويشير الخبراء إلى أن استعمال التقنية المذكورة في شاشات الأجهزة الإلكترونية يسمح بالتحكم بعمل كل بيكسل فيها على حدة، ما يساهم بترشيد استهلاك الطاقة.

وكانت تسريبات قد أشارت في وقت سابق إلى أن سامسونغ تتعاون أيضا مع شركة إل جي لتطوير شاشات للحواسب المحمولة تتميز باستهلاك قليل للطاقة، فضلا عن أنها تطور شاشات من نوع جديد بتقنية QD-OLED لتستخدمها في أجهزة التلفاز الجديدة، وستبدأ بالإنتاج الصناعي لها عام 2021.