مجلس السفراء العرب يطالب الحكومة اليونانية بالاعتراف بدولة فلسطين.

نشر بتاريخ: 09/06/2020 ( آخر تحديث: 09/06/2020 الساعة: 21:16 )
مجلس السفراء العرب يطالب الحكومة اليونانية بالاعتراف بدولة فلسطين.


أثينا - معا- كشف عميد السلك الدبلوماسي العربي باليونان ، سفير دولة فلسطين مروان طوباسي عن فحوى مذكرة رفعها اليوم مجلس السفراء العرب لوزير خارجية اليونان نيقولاس دندياس تطالب الحكومة اليونانية استنادا الي القرار ٨٥٢٢ المعتمد من المجلس الوزاري لجامعة الدول العربية في جلسته الأخيرة، باعتماد فرض إجراءات عقابية على إسرائيل " القوة القائمة بالاحتلال" وذلك بشكل منفرد وايضا من خلال دعم هذا التوجه داخل الاتحاد الأوروبي وذلك لمنع تنفيذ مخططات الضم و الالحاق التي أعلنت عنها الحكومة الإسرائيلية مؤخرا.
وقال عميد السلك الدبلوماسي السفير طوباسي ، ان مجلس السفراء العرب قد دعى في مذكرته المشار إليها الحكومة اليونانية إلى الاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية وفق حدود ما قبل ٤ حزيران ٦٧ وذلك سندا لتنفيذ قرار البرلمان اليوناني الذي اتخذ بالإجماع والى موقف الحكومة اليونانية المعلن من تأييد حل الدولتين بما يضمن إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة و عاصمتها القدس الشرقية على حدود ٦٧.
وأشار السفراء العرب في مذكرتهم، إلى أن هذا الاعتراف سينقذ استمرار بقاء مبداء حل الدولتين قائما وينقذ ما تبقى من فرص لعملية السلام.
وأشار عميد السلك الدبلوماسي ، ان مجلس السفراء العرب ذكّرَ أيضا بالعلاقات التاريخية والتعاون الاستراتيجي بين اليونان والدول العربية التي أكد السفراء العرب على ضرورة الحفاظ عليها وتطويرها خاصة أمام هذة التحديات القائمة.
كما أشار السفراء العرب في مذكرتهم التي سلمت الي وزير الخارجية وفق ما قاله السفير طوباسي، إلى بيان وقرارات وزراء الخارجية العرب الذي اكدوا فيه على دعمهم الكامل وبكل الأشكال لأية قرارات تتخذها دولة فلسطين في مواجهة المخططات الإسرائيلية.
كما أشارت المذكرة الى دعوة وزراء الخارجية العرب مكونات المجتمع الدولي بما فيها الاتحاد الأوروبي لتحمل مسؤلياتهم في حماية السلم والامن الدوليين وقرارات الشرعية الدولية في مناطق دولة فلسطين المحتلة وللعمل من أجل منع حكومة إسرائيل "القوة القائمة بالاحتلال" من تنفيذ مخططاتها، كذلك الي دعوة دول الاتحاد الأوروبي للاعتراف العاجل بدولة فلسطين وعاصمتها القدس الشرقية.