الجمعة: 12/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

اسرائيل وامريكا مصممون على فرض السيادة- العرب بعثوا رسالة للسلطة أن الخطة حقيقة واقعة

نشر بتاريخ: 14/06/2020 ( آخر تحديث: 14/06/2020 الساعة: 16:47 )
اسرائيل وامريكا مصممون على فرض السيادة- العرب بعثوا رسالة للسلطة أن الخطة حقيقة واقعة

بيت لحم-معا- من المقرر أن يتم تطبيق السيادة الإسرائيلية في غور الأردن واجزاء من الضفة الغربية بشكل محدود وأقل شمولا من الخطة الأصلية وفقا لصحيفة اسرائيل اليوم. وزعمت الصحيفة أنها نقلت عن مصادر دبلوماسية عربية انه قد تم نقل هذه الرسائل مؤخرا من الدول العربية إلى المسؤولين الفلسطينيين.
وأكد المسؤولون الإسرائيليون أنهم في تل ابيب وواشنطن يقولون إنهم سيطبقون السيادة في تموز / يوليو - أيلول / سبتمبر من هذا العام.

وزعمت الصحيفة أنها نقلت عن مسؤول فلسطيني في مكتب أبو مازن قوله:" إن الرسائل وصلت إلى رئيس السلطة الفلسطينية ومستشاريه من خلال مسؤولين سياسيين كبار من دول عربية معتدلة ، بناء على طلب من إسرائيل وإدارة واشنطن.

وبحسب مسؤول عربي كبير ، فإن الرسائل المرسلة إلى أبو مازن ومسؤولين فلسطينيين آخرين تقول إن " تطبيق السيادة الإسرائيلية لن يتم التراجع عنها وستطبق تدريجياً.
وقال المصدر "إن السيادة الإسرائيلية ستطبق أولا فقط على مساحات شاسعة من الغور ، حيث توجد غالبية سكان إسرائيليين ويعيشون تقريبا مع الفلسطينيين".



وأضاف المسؤول الفلسطيني ، بحسب الرسائل ، أن تطبيق السيادة على الكتل الاستيطانية الأكبر سيتم في مراحل لاحقة ، وليس في يوليو المقبل ، وسيشمل معاليه أدوميم وأجزاء كبيرة من غوش عتصيون أولاً. حيث سيتم تنفيذ الخطة تدريجيا.