الحكومة الإسرائيلية تمنع الأحزاب من مقابلة عباس بدون إذن مسبق

نشر بتاريخ: 04/03/2006 ( آخر تحديث: 04/03/2006 الساعة: 07:25 )
القدس - معا - قالت الحكومة الإسرائيلية إنه لن يسمح لأي من الأحزاب السياسية الإسرائيلية بمقابلة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس دون موافقة مسبقة.

ونقلت الاذاعة الاسرائيلية عن مصادر في مكتب رئيس الحكومة انه لن يسمح لاي عضو في حزب كديما او اي حزب اسرائيلي بلقاء رئيس السلطة بدون اذن رئيس الحكومة المؤقت ايهود اولمرت والذي يعتبر ان عباس فشل بمهامه على حد وصف المصادر الاسرائيلية فهو بدا محاربة الارهاب قام بتكليف منظمة ارهابية بتشكيل الحكومة.

وجاء هذا القرار على خلفية لقاء عامير بيرتس زعيم حزب العمل مع الرئيس محمود عباس يوم الخميس على جسر الكرامة حيث اكد الاثنين تمسكهما بعملية السلام.