Advertisements

بحجة مخالفة قانون التطبيق- اعتقالات وهدم في القدس

نشر بتاريخ: 01/07/2020 ( آخر تحديث: 01/07/2020 الساعة: 11:24 )
بحجة مخالفة قانون التطبيق- اعتقالات وهدم في القدس

القدس- معا- شنت قوات الاحتلال، فجر اليوم الأربعاء، حملة اعتقالات في مدينة القدس، بحجة مخالفة "قانون التطبيق"، فيما هدمت آليات الاحتلال منزلا وبركسا في العيسوية.

وأوضح أمجد ابو عصب رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أن قوات ومخابرات الاحتلال اقتحموا عدة بلدات وأحياء في القدس ومنها الطور، بيت حنينا، واد الجوز، صور باهر، والعيسوية، وشنوا حملة اعتقالات ل11 مقدسيا بعد تفتيش منازلهم، وصادروا من بعضهم الهواتف المحمولة وبعض الوثائق.

وأضاف أبو عصب أن الاعتقالات طالت: أحمد أبو الرب، أكرم السلايمة، محمد عميرة، أحمد مهانية، جواد جودة، علاء أبو الهوى، محمد خويص، وليد الصياد، ايهاب ابو سبيتان، رائد الأشهب، ومحمد عبيد.

وأوضح محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين محمد محمود أن حجة الاعتقال هي "مخالفة قانون التطبيق بالعمل لصالح السلطة الفلسطينية في القدس".

هدم

وفي بلدة العيسوية اقتحمت جرافات الاحتلال المنطقة الشرقية الجنوبية في البلدة، وهدمت بركسا ومنزلا.

وأوضح محمد أبو الحمص عضو لجنة المتابعة أن جرافات الاحتلال هدمت منزلا، مؤلف من منزلين ومنافعهما، كما هدمت بركسا للخيول، كما تم تجريف عدة قطع زراعية وتخريب تمديدات المياه.

وأضاف أبو الحمص أن جرافات الاحتلال نفذت عملية الهدم في المنطقة الشرقية الجنوبية المهددة لصالح اقامة "حديقة وطنية"، وهي المنطقة الوحيدة المتبقية للأهالي للبناء والتوسع.

وأضاف أبو الحمص أن هدم المنشآت المختلفة في العيسوية ضمن سلسلة اعتداءات وعقوبات تفرض على أهالي البلدة منذ عام، حيث الاقتحامات المتكررة والاعتقالات اليومية وتوزيع اخطارات الهدم واستدعاءات للبلدية واقتحام المنازل وترويع الأطفال واستهداف المدارس والطلبة.

ولفت أبو الحمص ان سلطات الاحتلال قامت يوم أمس بحملة استمرت عدة ساعات في البلدة أزالت خلالها الشعارات الوطنية وصور الشهيد محمد سمير عبيد التي علقت على جدران البلدة في الذكرى السنوية الاولى لاستشهاده.

Advertisements

Advertisements