Advertisements

تويتر تحظر الآلاف من حسابات QAnon

نشر بتاريخ: 22/07/2020 ( آخر تحديث: 22/07/2020 الساعة: 08:59 )
تويتر تحظر الآلاف من حسابات QAnon

معا- قالت شركة تويتر: إنها ستعلق بشكل دائم الحسابات التي تنتهك سياساتها من خلال التغريد عن (QAnon)، وهي مجموعة هامشية تدعي أن خونة الدولة العميقة يخططون ضد الرئيس دونالد ترامب.

وفي المؤامرات عبر الإنترنت، يُستخدم مصطلح الدولة العميقة للإشارة إلى مجموعة من النخب من مجالات الاستخبارات والسياسة والأعمال والترفيه، وتدعي نظريات (QAnon) أن الدولة العميقة في حرب سرية مع ترامب.

وانتشر محتوى المجموعة على نطاق واسع على منصات التواصل الاجتماعي الأخرى، مثل فيسبوك وتيك توك ويوتيوب.

وأصدر مكتب التحقيقات الفدرالي في العام الماضي تحذيرًا بشأن المتطرفين المحليين الذين تحركهم نظرية المؤامرة، ووصفت الوكالة مجموعة (QAnon) بأنه تهديد محلي متطرف محتمل.

وتتخذ تويتر خطوات جديدة صارمة للحد من انتشار نظرية المؤامرة على منصتها، حيث حظرت 7000 حساب مرتبط بنظرية المؤامرة، ومنعت نحو 150.000 حساب آخر من الظهور في توصياتها.

وأوضحت الشركة أن أفعالها تتماشى مع سياساتها التي تمنع السلوك الذي من المحتمل أن يؤدي إلى ضرر غير متصل بالإنترنت، وأن مؤيدي نظرية المؤامرة غالبًا ما يشاركون في حملات التحرش وكسر القوانين الأخرى.

وكتبت تويتر في بيان: “سنعلق بشكل دائم الحسابات التي تغرد عن هذه المواضيع التي نعرف أنها متورطة في انتهاكات لسياسة الحسابات المتعددة لدينا، أو تنسيق الإساءات حول الضحايا الأفراد، أو تحاول التهرب من الإيقاف السابق، وهو أمر شاهدناه كثيرًا في الأسابيع الأخيرة”.

وقالت تويتر أيضًا: إنها ستتخذ خطوات للحد من وصول المحتوى المرتبط بمجموعة (QAnon) في جميع أنحاء خدماتها.

وستحظر الشركة الحسابات والمحتوى المرتبط بنظرية المؤامرة من الوصول إلى المواضيع الرائجة والتوصيات وستعمل لضمان عدم إبراز هذا النشاط في البحث والمحادثات.

وستمنع منصة التواصل الاجتماعي المستخدمين من مشاركة عناوين المواقع المرتبطة بمجموعة (QAnon)، وذلك بالرغم من أن تويتر لم توضح أي مواقع أو منتديات قد تتأثر.

وتُعد إجراءات تويتر أكثر قوة بكثير من موقف فيسبوك تجاه مجموعة (QAnon).

وبالرغم من أن فيسبوك حظرت مجموعة فرعية صغيرة من حسابات (QAnon) هذا العام لخرقها القواعد حول السلوك غير الحقيقي المنسق، إلا أن مؤيدي نظرية المؤامرة لا يزالون نشطين على فيسبوك وإنستاجرام.

كما تواصل شركة فيسبوك عرض المجموعات والصفحات والحسابات المرتبطة بنظرية المؤامرة في توصياتها.

Advertisements