السبت: 19/09/2020

محكمة روما تدين إقرار مؤسسة الإعلام الرسمية الايطالية بالقدس عاصمة لإسرائيل

نشر بتاريخ: 08/08/2020 ( آخر تحديث: 08/08/2020 الساعة: 15:49 )
محكمة روما تدين إقرار مؤسسة الإعلام الرسمية الايطالية بالقدس عاصمة لإسرائيل

روما- معا- أدانت محكمة روما في منطوق حكم هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيطالية "راي" التي أكدت في مايو/أيار الماضي، أن القدس عاصمة (إسرائيل)، وذلك من خلال أحد أشهر برامج المسابقات التي تُبث على الهواء مباشرة، في سابقة هي الاولى منذ اعلان خطة صفقة العصر الامريكية.

من جانبها أكدت سفيرة دولة فلسطين لدى ايطاليا عبير عودة: سنتابع تنفيذ قرار المحكمة حتى النهاية ابتداء من تنفيذ قناة الراي الايطالية للقرار و الذي ينص اولا على ان تعلن القناة عبر البث المباشر ان القدس ليست عاصمة لاسرائيل.

وتابعت السفيرة عودة: منذ اليوم الاول تابعنا ما جرى عبر القنوات الدبلوماسية وقدمنا احتجاجا رسميا لقناة الراي و قد قاموا بالاعتذار عن هذا الخطأ عبر نفس برنامج المسابقات، ولكن قدرنا ان هذا لا يكفي ولهذا استمر العمل من جانبنا والجاليات الفلسطينية والمؤسسات الداعمة للحق الفلسطيني وعلى اثر ذلك قدم طعنا مطالب فيه المحكمة بإدانة المؤسسة الإعلامية الإيطالية الرسمية وإجبارها على أن تصحح خطأها.

وقد استندت القاضية "شيشيليا براتيزي" في منطوقها على الشرعية الدولية والعديد من القرارات الصادرة عن الأمم المتحدة التي أدانت فيها الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية بما فيها القدس الشرقية .

من جانبه، علق المحامي "فاوستو جانيللي"، وهو من أهم خبراء القانون الدولي بإيطاليا، قائلا إنها المرة الأولى التي تقضي فيها محكمة وطنية بشأن الوضعية القانونية للقدس.

وأضاف: "نحن اليوم سعداء لأنه يتعيّن الآن على مؤسسة (راي) الإعلامية الإعلان -بموجب قرار المحكمة- عن خطأها والتأكيد بشكل رسمي لا لبس فيه أن القدس ليست عاصمة إسرائيل".

وتابع: "القدس ليست عاصمة إسرائيل، ولا يمكن القبول بأن يكون كل شيء قابل للتزوير".