السبت: 26/09/2020

أحلام المقدسيين تتحطم أمام عمليات الهدم - هدم 3 شقق سكنية

نشر بتاريخ: 12/08/2020 ( آخر تحديث: 12/08/2020 الساعة: 16:35 )
أحلام المقدسيين تتحطم أمام عمليات الهدم - هدم 3 شقق سكنية

القدس- معا- تواصلت عمليات الهدم الذاتي في مدينة القدس، بإجبار العائلات على تنفيذ قرارات بلدية الاحتلال بهدم منازلهم بأنفسهم، تحت طائلة فرض الغرامات المالية العالية.

وقامت عائلتان من بلدتي الطور وجبل المكبر، بتنفيذ قرارات الهدم ذاتيا، قبل موعد انتهاء المهلة التي اعطيت لهم من البلدية.

الطور

قال الشاب ابراهيم أبو جمعة 23 عاماً :" أجبرت على هدم شقتين قيد الإنشاء فلا خيار أمامنا، وتنتهي المهلة اليوم، وفي حال عدم الهدم ستقوم جرافات البلدية من تنفيذ القرار، وبالتالي ستفرض علينا غرامات مالية جديدة ناهيك عن الضرر الذي سيحلق بالطابق الأرض والذي تعيش فيه العائلة".

وأوضح أبو جمعة أنه منذ 4 أشهر بدأت معاناته مع البلدية، محاولا ترخيص البناء وتأجيل الهدم، ودفع غرامة للبلدية قيمتها 25 ألف شيكل."

وقال أبو جمعة :" شعرت بالانجاز بأني تمكنت من البناء وأنا بهذا الجيل، لكن للأسف قمت بعد البناء بالهدم.. كنت أجهز للخطوبة الصيف القادم، كما كان شقيقي وعائلته يجهزوا أنفسهم للانتقال الى المنزل الجديد، حُطمت أحلامنا أمام قرارات البلدية".

غدير أبو جمعة – والدة ابراهيم- لم تتوقف عن البكاء والحسرة وهي ترى هدم البناء وقالت:" الاحتلال هدفه تهجيرنا وترحيلنا من أرضنا... فلا تراخيص للبناء وعمليات الهدم لا تتوقف ونجبر على الهدم بأيدينا، ورغم ذلك نحن لن نرحل وعن أرضنا لن نتخلى وسنقوم بالبناء مجددا وفي نفس المكان رغم ارتفاع تكاليف البناء والغرامات والقرارات الإسرائيلية."

جبل المكبر

كما واصل المواطن عزيز عليان هدم جزء من منزله في قرية جبل المكبر، حيث تنتهي المهلة لتنفيذ القرار السبت القادم.

وأوضح عليان أن البناء الذي سيقوم بهدمه تبلغ مساحته "100 مترا مربعا" وهو عبارة عن 3 غرف وشرف ومنافعهم، وقام بإضافته على شقته قبل 10 سنوات، وفرضت عليه غرامة قيمتها 22 ألف شيكل.

وصعدت بلدية الاحتلال منذ شهرين من عمليات الهدم "الهدم الفعلي الذي تنفذه جرافات واليات الاحتلال" أو الهدم الذاتي، بهدم ما يزيد عن 90 منشأة في القدس.

كما هدمت اليات الاحتلال اليوم أسوارا واساسات بناء في "المنطقة الصناعية" شمال مدينة القدس تعود لعائلة المغربي، وجرفت قطعة أرض في قرية جبل المكبر.