الصادق المهدي: التطبيع مؤامرة أمريكية إسرائيلية على فلسطين

نشر بتاريخ: 20/08/2020 ( آخر تحديث: 20/08/2020 الساعة: 10:50 )
الصادق المهدي: التطبيع مؤامرة أمريكية إسرائيلية على فلسطين

بيت لحم-معا- قال الصادق المهدي زعيم حزب الأمة القومي في جمهورية السودان ان الشعب السوداني بكافة مكوناته السياسية يقف مع الشعب الفلسطيني ويحيي صموده في وجه الظلم والاحتلال والقضية الفلسطينية هي قضيتنا القومية والدينية والدولية.

وأضاف المهدي خلال اتصال مع الدكتور محمود الهباش قاضي قضاة فلسطين مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية ان حزب الأمة القومي سوف يسخر كل إمكاناته لدعم الشعب الفلسطيني والتصدي لمؤامرات التطبيع والهرولة تجاه دولة الإحتلال .

وأكد الزعيم السوداني أن ما حدث هو مؤامرة من الرئيس الامريكي ورئيس الوزراء الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني وقضيته في اشارة الى اتفاق التطبيع الإماراتي الإسرائيلي الأخير ، مؤكدا ان الشعب السوداني لا يمكن ان يقبل بالتطبيع مع الاحتلال الاسرائيلي .

وحيا المهدي خلال اتصاله بالهباش موقف الرئيس محمود عباس في هذه المرحلة الصعبة وتمسكه بثوابت الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة من خلال رفض ما تسمى " صفقة القرن " او مخططات الضم الاحتلالية واتفاق التطبيع بين دولة الإمارات والاحتلال .