الجمعة: 25/09/2020

دراسة تكشف الاختلاف بين الإصابة بكورونا ونزلة برد وإنفلونزا

نشر بتاريخ: 14/09/2020 ( آخر تحديث: 14/09/2020 الساعة: 16:21 )
دراسة تكشف الاختلاف بين الإصابة بكورونا ونزلة برد وإنفلونزا

بيت لحم- معا- ترسخ الاعتقاد بأن "كوفيد-19" لن يغادرنا قبل الشتاء، ما يعني أن لدينا تهديداً آخر يجب مواجهته هو كيفية التمييز بين أعراض "كوفيد-19" أو البرد أو الإنفلونزا أو الحساسية؟

ويشير باحثون جامعة جنوب كارولينا، إلى وجود عوامل محددة يمكن أن تكشف عن المرض، الذين حددوا ترتيباً متميزاً للأعراض لدى مرضى "كوفيد-19" بأنها حمى يتبعها سعال.

ومن ناحية أخرى، بالنسبة للإنفلونزا الموسمية، يصاب الناس عموماً بسعال قبل الحمى، ومن المرجح أن تبدأ نزلات البرد بالتهاب الحلق كأول أعراض المرض، وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC).

أما الحساسية فتظهر فجأة وتشمل: حكة في العين والعطاس وسيلان الأنف.

وباختصار، يمكن تلخيص الأعراض الأولى لكل مرض على النحو التالي: "كوفيد –19" تبدأ بحمى، والإنفلونزا تبدأ بالسعال، أما الزكام (نزلات البرد) فتبدأ بالتهاب الحلق.

وتكون الحساسية التي تشمل حكة في العين والعطس وسيلان الأنف، كلها مرة واحدة.

وتحدد الدراسة هذه الأعراض على أنها أولى العلامات التي تظهر في كل حالة، ومع ذلك، يجب توخي الحذر، حيث لن يمرض كل شخص مصاب بـ "كوفيد-19"، بالحمى.

وبالإضافة إلى ذلك، قد لا يصاب بعض مرضى الإنفلونزا بالسعال، وهذا هو السبب في أن طول الوقت الذي تستغرقه الأعراض في الظهور، قد يكون دليلاً آخر.

وحدد مركز السيطرة على الأمراض (CDC) الاختلافات الرئيسية في ظهور أعراض "كوفيد-19"، والإنفلونزا.

ويمكن أن تستغرق أعراض "كوفيد-19" وقتاً أطول للظهور من أعراض الإنفلونزا - حتى 5 أيام بعد الإصابة.

ومع ذلك، يمكن أن تظهر أعراض "كوفيد-19" في وقت مبكر، يصل إلى يومين أو متأخراً حتى 14 يوماً بعد الإصابة.

ويمكن أن تستغرق أعراض الإنفلونزا ما يصل إلى 4 أيام للظهور بعد الإصابة، وعادة ما يكون الشخص معدياً في اليوم السابق لظهور الأعراض. وقد يظل الأشخاص المصابون بالإنفلونزا معديين لمدة تصل إلى 7 أيام بعد الإصابة.