الأربعاء: 21/10/2020

"بلوك على الهاتف"... تفاصيل مثيرة حول "خناقة" عمرو دياب وعمرو مصطفى

نشر بتاريخ: 12/10/2020 ( آخر تحديث: 12/10/2020 الساعة: 18:27 )
"بلوك على الهاتف"... تفاصيل مثيرة حول "خناقة" عمرو دياب وعمرو مصطفى

القاهرة- معا- اتخذ الملحن المصري، عمرو مصطفى، إجراء حادا تجاه الفنان المصري، عمرو دياب، وهو إنهاء تعاونه الفني معه بشكل مفاجئ بعد سلسلة من النجاحات.

وحظر مصطفى رقم عمرو دياب على هاتفه الذكي، كما أنه بعث برسالة إلى عدد من المقربين من دياب لتوصيلها إليه، والتي اختصر مضمونها بالقول له: "خللي عزيز الشافعي ينفعك"، بحسب صحيفة "الوطن" المصرية.

ووقع الخلاف بين عمرو مصطفى وعمرو دياب بعدما اتفقت إحدى شركات الاتصالات مع الأخير على تحضير أغنية وطنية جديدة لإذاعتها خلال عيد الأضحى، وعرض مصطفى على عمرو دياب تقديم لحن له لكي يُكتب عليه كلمات الأغنية، خاصة وأنه لم يسبق له تقديم أغنية وطنية مع دياب.

لكن فاجأ عمرو دياب الملحن عمرو مصطفى بأن الأغنية الوطنية التي سيقدمها ستكون من ألحانه هو، ومن كلمات تامر حسين، فما كان من مصطفى إلا أن رحّب بالفكرة وعرض عليه المساعدة في اللحن إذا احتاج لذلك، إلا أنه بعد طرح الأغنية عبر القنوات والمنصات الإلكترونية فوجئ عمرو مصطفى بأن عمرو دياب استغلّه ولم يطرح الأغنية من ألحانه، وإنما من ألحان الملحن عزيز الشافعي، الأمر الذي تسبب في غضب عمرو مصطفى وانفعاله على عمرو دياب في رسائل نصية.

يشار إلى أن هذا ليس أول خلاف بين عمرو مصطفى وعمرو دياب، إذ نشب بينهما خلاف بين عامي 2013 و2017 حول صيغة التعاقد الذي أبرم بينهما حينما كانا على وشك التعاون في 4 أغنيات جديدة لدياب، والذي انتهى عندما عاد عمرو مصطفى للتعاون مع عمرو دياب من جديد في ألبومات "معدي الناس" الذي طرح في عام 2017 و"كل حياتي" من إنتاج 2018.

وعمرو مصطفى هو ملحن أغنية "بشرة خير"، التي طرحت لتحفيز المواطنين في مصر على المشاركة في الانتخابات الرئاسية عام 2014، وهي غناء المطرب الإماراتي، حسين الجسمي.

وكان عمرو دياب احتفل، أمس الأحد الموافق 11 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، بعيد ميلاده الـ59.