الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

كتلة فتح بالتشريعي توصي بعدم المشاركة في حكومة حماس..وتقرير امام الثوري يحمل المستقلين مسؤولية خسارة فتح

نشر بتاريخ: 05/03/2006 ( آخر تحديث: 05/03/2006 الساعة: 15:20 )
غزة - معا- أوضحت مصادر في كتلة حركة فتح في المجلس التشريعي أن الكتلة قد تقدمت بتوصية للمجلس الثوري للحركة خلال الاجتماع الذي عقد في رام الله بعدم المشاركة في الحكومة الفلسطينية القادمة والتي ترأسها حماس.

من ناحية ثانية أوضح تقرير اولي صادر عن لجنة تقييم الانتخابات التشريعية وزع على أعضاء المجلس الثوري أسباب إخفاق الحركة في الانتخابات, مشيراً إلى أن ترشيح عدد كبير من المستقلين من الحركة كان من أبرز أسباب خسارة الحركة, إضافة إلى قيام بعض كوادر الحركة بالعمل لصالح مرشحين آخرين وقوائم أخرى.

وتابع التقرير مقدراً عدد المقاعد التي خسرتها الحركة بسبب تشتيت الأصوات بستة عشر مقعداً, موضحاً أن التمويل المالي للحملة الدعائية للحركة كان كافياً, لكن الحملةالانتخابية لم تستخدم الوسائل الكافية, مضيفاً أن تشكيل الحملة جاء متأخراً.

وأوضح التقرير أن تلك الأسباب أدت إلى فشل الحملة الانتخابية للحركة, إذ أنها لم تستطع إرسال رسالتها للجمهور, مشيراً إلى انعدام التعاون بين المرشحين بالمستوى المطلوب, إضافة إلى مساهمة سلوك بعض المرشحين في بعض الدوائر في حجب الأصوات عن الحركة ومرشحيه.

أما بخصوص مكتب التعبئة والتنظيم قالت اللجنة في تقريرها أنه لم يكن هناك أي دور واضح للتعبئة والتنظيم في الانتخابات, واصفاً الوضع فيه بالترهل وعدم القدرة على العمل.

ودعا التقرير اللجنة المركزية للحركة إلى توحيد صفوفها ومواقفها والتزام أعضائها بوحدة القرار.