عشراوي تستنكر جريمة إعدام قوات الاحتلال للشاب صنوبر

نشر بتاريخ: 25/10/2020 ( آخر تحديث: 25/10/2020 الساعة: 15:49 )
عشراوي تستنكر جريمة إعدام قوات الاحتلال للشاب صنوبر


القدس- معا- استنكرت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د. حنان عشراوي، جرائم الحرب الإسرائيلية المتصاعدة تجاه شعبنا الفلسطيني الأعزل، وتحدي حكومة الاحتلال لجميع الأعراف والقوانين الدولية والإنسانية واستهتارها المتعمد بالمنظومة الاممية‫.
وأشارت في بيان لها، اليوم الأحد، إلى سياسة الإعدامات الميدانية وعمليات القتل الوحشية بدم بارد والتي طالت، فجر اليوم الاحد، الشاب الاعزل عامر عبد الرحيم صنوبر (18 عاما) من قرية يتما جنوب نابلس، الذي استشهد نتيجة تعرضه للضرب المبرح على رقبته من قبل جيش الاحتلال بعد ملاحقتهم لمركبته بالقرب من ترمسعيا شمال شرق محافظة رام الله.
وقالت في هذا السياق: "إن مواصلة إسرائيل لسياسة الإرهاب المنظم يعكس مدى العجز الذي وصل له المجتمع الدولي في ترجمة إداناته واستنكاره إلى إجراءات فعلية تساهم في محاسبة ومساءلة دولة الاحتلال على جرائمها، كما انه يدلل على استناد اسرائيل في انتهاكاتها الى الحصانة والافلات من العقاب والدعم الذي توفره لها الادارة الامريكية"‫.
واكدت عشراوي في ختام بيانها الى ان اعدام الشاب صنوبر يعد جريمة حرب وانتهاكاً صارخاً ومباشراً للقوانين والاتفاقيات الدولية وللقيم والاخلاق والمبادئ الإنسانية، وطالبت في هذا السياق العالم اجمع بالعمل على مواجهة جرائم الكراهية التي ترتكبها اسرائيل والوقوف في وجه العقلية الأيديولوجية والعنصرية المتطرفة التي يواجهها شعبنا يوميا منذ عشرات السنين.