الإثنين: 30/11/2020

صندوق الاستثمار يفتتح محطة "نور جنين" للطاقة الشمسية ويوقع اتفاقية بيع المحطة لكهرباء الشمال

نشر بتاريخ: 27/10/2020 ( آخر تحديث: 27/10/2020 الساعة: 16:35 )
صندوق الاستثمار يفتتح محطة "نور جنين" للطاقة الشمسية ويوقع اتفاقية بيع المحطة لكهرباء الشمال

جنين- معا- افتتح كل من صندوق الاستثمار الفلسطيني وشركة توزيع كهرباء الشمال محطة "نور جنين" للطاقة الشمسية، والتي نفذها الصندوق من خلال شركة "مصادر" بقدرة إنتاجية تبلغ 5 ميجاواط، وعلى مساحة تقارب 60 دونماً في بلدة كفردان في محافظة جنين، وقد تم توقيع اتفاقية بيع المحطة لشركة كهرباء الشمال، بحيث تكون الاستفادة المباشرة لصالح البلديات الواقعة ضمن منطقة امتياز الشركة.

وتندرج محطة "نور جنين" ضمن مشاريع الصندوق في قطاع الطاقة، وبالتحديد ضمن برنامج "نور فلسطين" للطاقة الشمسية والهادف إلى توليد 200 ميجاواط من الكهرباء من الطاقة الشمسية، ويضم عدداً من المشاريع من بينها محطة "نور جنين" ومحطة "نور أريحا" وبرنامج أنظمة الطاقة الشمسية على أسطح 500 مدرسة حكومية.

وقال رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار الفلسطيني الدكتور محمد مصطفى: "يقود الصندوق برنامجاً استثمارياً مؤثراً يغطي محفظة متنوعة من القطاعات الاقتصادية الاستراتيجية، ويركز استثماراته في قطاعات إنتاجية على رأسها قطاع الطاقة بشقيها التقليدية والمتجددة، وقد أطلق الصندوق برنامج "نور فلسطين" بهدف المساهمة في توفير كلفة الكهرباء على اعتبار أننا نستورد ما يزيد عن 90% من احتياجاتنا من الكهرباء".

وأضاف الدكتور مصطفى: "على الرغم من التحديات الكبيرة التي يمر بها الوطن، إلا أننا نفخر اليوم بإنجاز وافتتاح محطة "نور جنين" للطاقة الشمسية، والتي ستعمل على تنويع مصادر الطاقة لشعبنا الفلسطيني، حيث ستستفيد عدد من البلديات الفلسطينية من إنتاج المحطة".

من جهته، قال اللواء أكرم الرجوب محافظ جنين: "يعيش الوطن اليوم مرحلة سياسية واقتصادية وصحية صعبة، إلا أننا نفخر بإنجازات مؤسساتنا كصندوق الاستثمار الفلسطيني الذي سطّر نجاحات عديدة، وساهم بالشراكة مع القطاعين العام والخاص بتفعيل مجموعة من القطاعات الاقتصادية، وانصبت جهوده على تطوير اقتصادنا، وتنفيذ مشاريع وبرامج تهدف في المقام الأول إلى تحسين معيشة المواطن الفلسطيني. ونبارك لشركة توزيع كهرباء الشمال هذه الخطوة المهمة والتي تساهم في تعزيز إمكانيات البلديات وبالتالي تعميم الفائدة على المواطن وعلى خزينة الدولة".

من جهته قال المهندس محمد شنار رئيس مجلس إدارة شركة توزيع كهرباء الشمال أن توقيع شراء محطة نور جنين تمثل أولى الخطوات الهامة والاستراتيجية التي تتبناها كهرباء الشمال في البحث عن مصادر متنوعة للطاقة لخدمة البلديات المنظمة والمشركين ، وقال ان" كهرباء الشمال" هي شركة مساهمة عامة محدودة للبلديات المنظمة فقط بالتالي سيكون عوائد هذه المحطة وكل المشاريع التنموية الاستثمارية هي من نصيب البلديات لتعزيز صمودها وتمكينها من تقديم خدماتها للمواطنين.

وأشار أن الشركة تسعى خلال الفترة المقبلة لتعزيز مواردها بكافة الاتجاهات في سبيل رفعة منظومة قطاع الكهرباء الفلسطيني بما ينسجم مع توجهات الحكومة الفلسطينية التي تولي اهتمام عالي بهذا المجال . وأكد الشنار على ان الشركة تضع نصب اعينها خطة متكاملة وبعدة مسارات وسترى النور خلال الفترة المقبلة.

وأضاف الشنار "نثمن عالياً جهود الصندوق في تنفيذ مشاريع طاقة شمسية، وافتتاح محطة نور جنين جزء من هذه الجهود التي ندعمها، حيث ستساهم هذه المحطة في توفير كميات إضافية من الكهرباء لصالح البلديات الواقعة ضمن منطقة امتياز الشركة، لتتقاطع مع أهدافنا الرامية إلى تقديم خدمات كهربائية بأعلى جودة وبتكلفة معقولة".

من جانبه استعرض المهندس اسعد سوالمة المدير العام الجوانب الفنية والمالية التي ستسهم في تحقيقها محطة نور جنين ، حيث بين أن الشركة تقوم بتحديثات على نقاط الربط وفق أحدث المواصفات والمعايير الفنية المتبعة بهدف ربط كافة نقاط الكهرباء ضمن أنظمة تحكم تمكنها من استغلال الطاقة وتوزيعها بالشكل المناسب لضمان استمرار الكهرباء بموثوقية واستمرارية للمشتركين.

وقال سوالمه أن هذه المحطة ستعزز توفير الكهرباء في جنين وستعمل على تلبية احتياجات الكهرباء المتزايدة نظرا للتطور الصناعي الذي نشهده وسيعمل على تشجع الاستثمار بكافة جوانبه وهي خطوة من سلسلة محطات الطاقة الشمسية التي ستعمل في النهاية لصالح الهيئات المنظمة.

وشكر سوالمة الهيئات المحلية المنظمة على تعاونها ووقوفها المسؤول مع الشركة من خلال المتابعة المستمرة لأعمال الشركة والتي كان آخرها الانتهاء من تقييم الأصول للبلديات وفق أحدث المعايير والمواصفات المتبعة .

وأوضحت لنا أبو حجلة، رئيس مجلس إدارة شركة مصادر: تشكل محطة "نور جنين" أحد أهم المشاريع التي نفذتها شركة مصادر، وتأتي هذه المشاريع ضمن الرؤية التنموية لصندوق الاستثمار الفلسطيني والتي تهدف لبناء قطاع الطاقة المتجددة، وحماية البيئة، وخلق فرص عمل، وبناء قدرات الشباب الفلسطيني للمساهمة في بناء قطاعاتنا الاقتصادية والخدماتية المختلفة،وقد ركزت شركة مصادر على إشراك أكبر عدد ممكن من الشركات الفلسطينية في هذا المشروع، بهدف تعزيز التنافسية، ونقل المعرفة، وتطوير مهارات المهندسين والفنيين العاملين في قطاع الطاقة الشمسية، كجزء من استراتيجية الصندوق في تعزيز دور وإمكانيات القطاع الخاص الفلسطيني".

في حين أكد عازم بشارة، الرئيس التنفيذي لشركة مصادر التابعة للصندوق: "تبلغ القدرة الإنتاجية لمحطة نور جنين 5 ميجاواط، وهي مكونة من حوالي 13,500 من الألواح الشمسية، وقد تم بناؤها على مساحة تقدر بـ 60 دونماً، وقد نفذت مصادر في السابق محطة "نور أريحا" القريبة من النويعمة بقدرة إنتاجية بلغت 7.5 ميجاواط، وقد تم بيع تلك المحطة لكل من البنك الوطني وشركة بيرزيت للصناعات الدوائية والمستشفى الاستشاري التخصصي. كما وتستمر مصادر في تنفيذ برنامج أنظمة الطاقة الشمسية على أسطح 500 مدرسة حكومية، حيث تم الانتهاء من تركيب أنظمة الطاقة الشمسية على أسطح 32 مدرسة كمرحلة أولى وبدء التجهيزات لتنفيذ المرحلة الثانية على أسطح 120 مدرسة".

وتقدّم بشارة بالشكر والتقدير لكافة الشركاء والأطراف، وفي مقدمتهم رئيس وأعضاء بلدية كفردان وأهالي البلدة على التعاون الكبير والوثيق الذي ساهم في تكامل الجهود لإنجاز هذا المشروع الوطني.