الأحد: 29/11/2020

بمشاركة العالول.. فعالية ضد اعتداءات الاحتلال في سلفيت

نشر بتاريخ: 28/10/2020 ( آخر تحديث: 28/10/2020 الساعة: 16:41 )
بمشاركة العالول.. فعالية ضد اعتداءات الاحتلال في سلفيت


سلفيت- معا- نظمت القوى الوطنية وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان وبلدية سلفيت والمجلس الأعلى للشباب والرياضة ولجان المقاومة الشعبية وفعاليات المحافظة، الأربعاء، الفعالية الرافضة لاعتداءات الاحتلال والمستوطنين على أراضي المواطنين غرب مدينة سلفيت بمنطقة "المراحات" بتجريف الأراضي واقتلاع اشجار الزيتون، بالإضافة لإخطارات بوقف العمل والبناء لمعلب وحديقة ألعاب خاصة لذوي الاحتياجات الخاصة .

رئيس بلدية سلفيت عبد الكريم زبيدي: رحب بالمشاركين المتواجدون لدعمّ المُعاقين والمزارعين لتعزيز صمودهم في أرضهم المهددة بالمصادرة، مُشيراً أن قوات الاحتلال قامت قبل يومين بتجريف 20 دونم من الاراضي في منطقة "المراحات" غرب مدينة سلفيت واقتلاع اشجار الزيتون وتسليم اخطارات لوقف العمل والبناء لملعب وحديقة ألعاب مخصصة لذوي الاحتياجات الخاصة، مُشيراً أن بلدية سلفيت وفصائل العمل الوطني وكافة فعاليات المحافظة قامت بزراعة أشجار الزيتون رداً على اعتداءات الاحتلال في المنطقة .

نائب رئيس حركة فتح محمود العالول قال: "أن المشاركين في الفعالية يُعلنون استعدادهم للتضحية لحماية هذه الأرض، وان الاعتداءات التي قام بها الاحتلال في هذه المنطقة من تجريف واقتلاع الاشجار ووقف العمل والبناء لحديقة الالعاب الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة يُعبر عن عقلية الاحتلال باستمرار الجرائم بحق شعبنا الفلسطيني"، مؤكداً أنه لا خيار أمامنا إلا أن نبقى على هذه الارض ونصنع المشاريع بها ونحميها ونقاوم هذا المحتل وهو خيار الشعب الفلسطيني .

ومن جانبه تحدث محافظة سلفيت اللواء د. عبد الله كميل: أن الشعب الفلسطيني يعيش على أرض تستحق النضال والتضحية، موجهاً رسالة لرئيس حكومة الاحتلال المتواجد في مغتصبة "أريئل" الجاثمة على أراضي سلفيت بالتزامن مع الفعالية المناهضة للاستيطان في منطقة "المراحات" غرب مدينة سلفيت قال: "أنكم تواجهون شعبناً مناضلاً قدم آلاف الشهداء والجرحى ويملك إرادة حقيقية ولا يمكن أن ينكسر امام هذه الاعتداءات" .

وبدوره أشار رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان م. وليد عساف: أن حكومة الاحتلال تخالف المواثيق الدولية من خلال نقل الأراضي التي تصادرها من الفلسطينيين الى عصابات المستوطنين وتعتبر جريمة حرب تضاف للسجل الإجرامي لهذه الحكومة المتطرفة، مضيفاً أن الاحتلال قام بالاعتداء على هذه الأرض لقيام بلدية سلفيت بإنشاء حديقة ألعاب لذوي الإعاقة لأنها نظرهم تشكيل عنوان للصمود والحفاظ على الأرض.

واشار رئيس الإتحاد العام للمعاقين في محافظة سلفيت طه حسن: أننا كأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة ضحينا بأجزاء من أجسادنا وسوف نضحي بكل ما نملك لتحرير هذه الأرض.

وشارك في الفعالية رئيس هيئة شؤون الاسرى والمحررين قدري أبو بكر، واعضاء المجلس الثوري لحركة فتح عبد المنعم حمدان، وجمال الديك، وبيان الطبيب، وأمين سر حركة إقليم سلفيت عبد الستار عواد واعضاء لجنة الإقليم وامناء سر المناطق التنظيمية، ومدراء الأجهزة الأمنية، والمؤسسات الرسمية والأهلية، والبلديات والمجالس المحلية، وفصائل العمل الوطني، والإتحاد العام للمعاقين، والمجلس الأعلى للشباب والرياضة، وأصحاب الأراضي .

بمشاركة العالول.. فعالية ضد اعتداءات الاحتلال في سلفيت
بمشاركة العالول.. فعالية ضد اعتداءات الاحتلال في سلفيت