"القدس المفتوحة" والتربية" تنظمان ورشة "آليات إعداد أدوات الدراسة وإجازة توزيعها"

نشر بتاريخ: 28/10/2020 ( آخر تحديث: 28/10/2020 الساعة: 18:41 )
"القدس المفتوحة" والتربية" تنظمان ورشة "آليات إعداد أدوات الدراسة وإجازة توزيعها"

رام الله- معا- نظمت عمادة الدراسات العليا والبحث العلمي في جامعة القدس المفتوحة، بالتعاون مع مركز البحث والتطوير التربوي في وزارة التربية والتعليم، الأربعاء 28-10-2020م، ورشة خاصة بأعضاء هيئة التدريس المشرفين على رسائل الماجستير في تخصصي الإرشاد النفسي والتربوي، والإدارة والإشراف التربوي، بعنوان "آليات إعداد أدوات الدراسة وإجازة توزيعها".

ونقل أ. د. حسني عوض عميد الدراسات العليا والبحث العلمي، تحيات رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو للمشاركين، مشيراً إلى أن رئاسة الجامعة تولي البحث العلمي أهمية كبيرة، ولهذا "تجيء هذه الورشة بهدف تجويد أدوات الدراسة قبل إجازتها". واستعرض إجراءات الصدق والثبات لواجب اتباعها قبل إجازة الأداة للتوزيع.

ونقل د. محمد مطر مدير مركز البحث والتطوير التربوي في وزارة التربية والتعليم، تحيات وزير التربية والتعليم د. مروان عورتاني، مشيراً إلى الجهود التي تبذلها الوزارة لدعم البحث العلمي في فلسطين.

وتطرق إلى الإجراءات المتبعة في المركز في إجازة أدوات الدراسة للتوزيع على الفئات المستهدفة في المدارس الحكومية، مستعرضاً آفاق التعاون ما بين المركز وجامعة القدس المفتوحة.

وقدم أ. د. محمد شاهين مساعد رئيس الجامعة لشؤون الطلبة ومنسق برنامج الإدارة والإشراف التربوي، مداخلة حول مواصفات أداة الدراسة الجيدة (الأقسام الرئيسة والنماذج).

واستعرض أ. د. محمد الطيطي مساعد نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية ومنسق برنامج الإدارة والإشراف التربوي، مراحل تصميم أداة الدراسة.

وأكد أ. د. مجدي زامل عميد كلية العلوم التربوية ومنسق برنامج الماجستير لكلية العلوم التربوية، على أهمية الإعداد الجيد لأداة الدراسة وعلاقته بدقة النتائج وتعميمها.