الخميس: 26/11/2020

أميركا تحذر رعاياها بالسعودية والإمارات من "هجمات إرهابية"

نشر بتاريخ: 29/10/2020 ( آخر تحديث: 29/10/2020 الساعة: 11:47 )
أميركا تحذر رعاياها بالسعودية والإمارات من "هجمات إرهابية"

واشنطن- معا- دعت السفارة الأميركية في السعودية والإمارات رعاياها إلى توخي الحذر الشديد في ظل احتمال استهداف جماعات وصفتها واشنطن بـ"الإرهابية" للأميركيين بالخليج.

وحذر مسؤولون أميركيون من هجمات صاروخية قد يشنها الحوثيون في اليمن ضد الرياض، وذلك بعدما أعلن تحالف السعودية عن اعتراضه طائرات مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون باتجاه المملكة.

ودعت سفارة الولايات المتحدة في الرياض المواطنين الأميركيين المتواجدين في العاصمة السعودية إلى "التأهب" و"اتخاذ الاحتياطات اللازمة".

وتابع البيان الذي نشرته السفارة على موقعها الإلكتروني أنّها "تتابع تقارير عن صواريخ محتملة أو طائرات مسيّرة قد تستهدف الرياض اليوم"، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وبعد ساعات من صدور بيان السفارة، أعلن تحالف السعودية اعتراض "ست طائرات بدون طيار أطلقتها المليشيا الحوثية بطريقة ممنهجة ومتعمدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين بالمملكة"، وفق ما نقلت وكالة الأنباء السعودية عن بيان أصدره المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العقيد الركن تركي المالكي.

أما في الإمارات، دعت السفارة الأميركية في أبو ظبي رعاياها إلى توخي الحذر الشديد في ظل احتمال استهداف جماعات مسلحة للأميركيين بالخليج، حسبما ورد في بيان السفارة.

وجاء في بيان السفارة الأميركية في أبو ظبي والقنصلية في دبي، أن بعثة الولايات المتحدة تذكر مواطنيها في الإمارات بضرورة الحفاظ على مستوى عالٍ من اليقظة واتخاذ الخطوات المناسبة للحفاظ على وعيهم الأمني.

وأضاف بيان السفارة أن وزارة الخارجية الأميركية لا تزال تشعر بالقلق إزاء التهديد العالمي للإرهاب، بما في ذلك احتمال وقوع هجمات إرهابية ضد مواطني الولايات المتحدة ومصالحها في الخليج وشبه الجزيرة العربية.

وتابع البيان أن "الجماعات الإرهابية قد تستخدم مجموعة واسعة من التكتيكات، بما في ذلك العمليات الانتحارية والاغتيالات والاختطاف والتفجير".

وأكد البيان أنه يجب على مواطني الولايات المتحدة البقاء بعيدا عن الأنظار، وأن يكونوا على دراية بالمناطق المحيطة، وأن يظلوا يقظين في المواقع التي يرتادها السياح.