الإثنين: 22/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

حركة فتح تدين الاعتداءات على المقدسات الإسلامية والمسيحية

نشر بتاريخ: 05/03/2006 ( آخر تحديث: 05/03/2006 الساعة: 16:09 )
رام الله -معا- ادانت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" اليوم الاحد الاعتداءات الإسرائيلية التي وصفتها بالاجرامية بحق المقدسات الإسلامية والمسيحية وخاصة تحويل المسجد الأحمر في مدينة صفد إلى مقر انتخابي لحزب "كاديما" واقتحام كنيسة البشارة في الناصرة التي تعتبر أحد أهم الكنائس في العالم من قبل مجموعة إرهابية وإشعال النيران فيها، في لحظة كانت تغص بالمصلين.

واكدت الحركة في بيان وصل" معا" نسخة عنه أن هذه الجرائم التي توجت في كنيسة البشارة استخفاف بالمقدسات الإسلامية والمسيحية وترجمة لثقافة تعادي كل ما هو غير يهودي.

وحمل البيان الحركة السلطات الإسرائيلية مسؤولية ما قد يترتب على تصاعد هذه الاعتداءات ضد المقدسات والمواطنين باعتبارها اعتداء على مشاعر المسلمين والمسيحيين على السواء ونطالب بحمايتها من التدنيس والاعتداء.

وطالب البيان قداسة الباب والمرجعيات الدينية في مختلف دول العالم بموقف مسيحي إسلامي والضغط على الحكومة الإسرائيلية للجم الفئات الإرهابية وحماية المقدسات الدينية.