الأحد: 06/12/2020

حركة فتح وأكاديمية الحركة تكرم الشهداء بالسير على خطاهم

نشر بتاريخ: 18/11/2020 ( آخر تحديث: 18/11/2020 الساعة: 12:54 )
حركة فتح وأكاديمية الحركة تكرم الشهداء بالسير على خطاهم

اريحا- معا- عقدت لجنة التعبئة الفكرية في حركة فتح (مفوضية الإعلام والثقافة و التعبئة الفكرية) بالتعاون مع قيادة حركة الشبيبة الفتحاوية، وأكاديمية فتح الفكرية يوم تدريبي بمشاركة طلاب وطالبات من مختلف الجامعات الفلسطينية بعنوان "دورة فلسطين تجمعنا خطوة تتلوها خطوة" في حرم جامعة الاستقلال .

وافتتح الدورة رئيس أكاديمية فتح الفكرية بكر أبو بكر مُرحبا بالحضور مستذكرا مناقب الشهداء الخالد ياسر عرفات والدكتور صائب عريقات والأسير كمال أبو وعر وقبلهما الشهيد الطيب عبدالرحيم والدكتور حازم أبو شنب، وكافة الشهداء.

وبين ابو بكر أهميةهذه الدورات لدى كوادر الشبيبة لبناء قدراتهم وتطوير ذاتهم، كما قامت د.آلاء مليطات من إدارة الدورة والأكاديمية بتبيان خصائص العمل والدورات والمطلوب من المشاركين .

وتمثل هذه الدورةخطوة باتجاه فلسطين كما هو اسمها يتلوها خطوات، وبتكامل وتناغم الخطوات تظهر قيمة العمل، وأن مثل هذه الدورات كما أشار المنظمون تفتح الأبواب لمساحات مختلفةوتساعد علىرفع وعي الكادر واستدامة العمل النضالي في شتى مجالاته.

اشتملت هذه الدورة التدريبية على ثلاثة محاور مهمة هي القضية الفلسطينية في فكر حركة فتح، و اللاعنف في المقاومة الشعبية وكافة أشكال النضال،و المرأة والتنظيم وقيادة الحملات الانتخابية، وقد حاضر فيها كل من الإخوة الأساتذة د. وليد خليلية و ماهر عطية و خليل عبدو.

وتمت الدورة بإشراف وتعاون وإدارة كل من الاخوة والأخوات: د. سلوى رمضان والاستاذة نضال الفطافطة والأستاذ علاء الدرابيع وكذلك الاخوة المشرفين على دورات "فلسطين تجمعنا، خطوة تتلوها خطوة" د. رائد الدبعي، و أ. عمر أبوشرار ود. آلاء مليطات وعصام حرب ورجائي مسودة، ومحمد مليطات.

وقدم بكر أبو بكر محاضرة ختامية في نهاية اليوم التدريبي بعنوان فن الحديث ومخاطبة الجمهور مؤكدا فيها على أهمية فن الحديث ومعرفة طرق مخاطبة الجمهور لضرورتها في التأثير في التنظيم والناس موردا عدداً من الأمثلة التاريخية والوطنية والحديثة.

يشار إلى أن هذهالدورة هي واحدة من سلسلة دورات تدريبية متواصلةتقوم عليها مفوضية الإعلام والثقافة و التعبئة الفكرية وبالتعاون مع حركة الشبيبة الطلابية في حركة فتح بهدف تطوير كوادر الشبيبة الطلابية لرفع الوعيفي مجالات متعددة و صقل شخصياتهم و تمكينهم من امتلاك مهارات جديدة.

وفي ختام اليوم التدريبي قدمت إدارة الدورة ومنظموها الشكر الى رئيس مجلس أمناء جامعة الاستقلال الأخ عضو اللجنة المركزية للحركة توفيق الطيراوي، والى رئيس الجامعة الكريم أ.د.صالح أبواصبع، وكافة الطواقم النشطة في الجامعة لاستضافتها هذه الدورة التدريبية وامثالها وبشكل متكرر ودائم. وتم تقديم الشكر كذلك للمشاركين في هذا النشاط التعبوي الذي يأتي في ظل ذكرى استشهاد الخالد فينا ياسر عرفات، مؤكدا على روح تعزيز الانتماء الوطنيوترسيخه في عقول الناشئة.