الإثنين: 30/11/2020

الاتحاد الأوروبي والحكومة الفلسطينية يدعمان مزارعي غزة بـ 900 ألف يورو

نشر بتاريخ: 20/11/2020 ( آخر تحديث: 20/11/2020 الساعة: 15:24 )
الاتحاد الأوروبي والحكومة الفلسطينية يدعمان مزارعي غزة بـ 900 ألف يورو

رام الله - معا- قدم الاتحاد الأوروبي دعما ماليا بقيمة 900 ألف يورو، لمساعدة المزارعين الفلسطينيين في قطاع غزة، المتضررين من ممارسات الاحتلال الإسرائيلي.

وقال الاتحاد في بيان له، اليوم الجمعة، إن هذه المساهمة يتم توجيهها من خلال "صندوق درء المخاطر والتأمينات الزراعية" التابع لوزارة الزراعة، ويشمل توفير المواد الزراعية والمدخلات والمعدات لمساعدة المزارعين في استعادة أعمالهم التجارية المتضررة، وتطوير أعمالهم.

وأضاف أنه سيستفيد من هذه المساهمة 88 مزارعا، وشركات زراعية، تأثرت من ممارسات الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة.

وأشار الاتحاد الأوروبي إلى أن هذه المساهمة سترفع العدد الإجمالي للمستفيدين من هذا الصندوق في قطاع غزة إلى 259 مزارعا تلقوا حوالي 5.5 مليون يورو من أموال الاتحاد، لإعادة بناء واستبدال رأس المال التالف إضافة إلى دعم تطوير الأعمال.

وقال ممثل الاتحاد الأوروبي سفن كون فون بورغسدورف، إن الزراعة هي إحدى الركائز الأساسية للاقتصاد الفلسطيني، وجزء لا يتجزأ من نسيجه الثقافي والاقتصادي والاجتماعي، كونها تربط الفلسطينيين بأرضهم، وتظل المصدر الرئيسي لكسب العيش في مواجهة واقع صعب في العديد من مناطق الأرض الفلسطينية المحتلة.

وأضاف أنه في غزة فقد العديد من المزارعين أعمالهم الزراعية، وبقوا دون أي مصدر دخل، حيث عمل الاتحاد الأوروبي والحكومة الفلسطينية معا، لتمكين المزارعين المتضررين من استئناف أنشطتهم الاقتصادية وتطويرها.

ولفت بورغسدورف إلى أن دعم المزارعين سيساعد في مكافحة الفقر، وخلق فرص عمل وسط ارتفاع معدلات البطالة والفقر، كما سيسهم في الجهود المبذولة لبناء دولة فلسطينية مستقلة في المستقبل، ذات اقتصاد قابل للحياة.