الخميس: 21/01/2021

أكاديمية "لابا" تُطلق عملاً موسيقياً تضامناً مع الشعب الفلسطيني

نشر بتاريخ: 03/12/2020 ( آخر تحديث: 03/12/2020 الساعة: 12:56 )
أكاديمية "لابا" تُطلق عملاً موسيقياً تضامناً مع الشعب الفلسطيني

رام الله- معا- أحيت أكاديمية لوياك للفنون الأدائية "لابا" للفنون الأدائية، اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، بعمل موسيقي مشترك مع معهد إدوارد سعيد الوطني للموسيقى في فلسطين، فأعيد توزيع مقطع من أغنية "جسر العودة"، التي كتبها ولحَّنها الأخوان الرحباني، وغنتها السيدة فيروز، وأداها أساتذة وطلاب من الطرفين.

ويأتي هذا العمل ضمن إطار التعاون بين المعهد وأكاديمية لابا في تطوير آلية العمل المشترك بينهم، وإتاحة الفرصة لتبادل الخبرات الموسيقية بين البلدين، وتعزيز العلاقات بين الموسيقيين في فلسطين والكويت التي تُعرف باهتمامها بالمشهد الثقافي في العالم العربي.


وفي المقطع المختار الذي لا يتجاوز الدقيقتان من الأغنية الكاملة، يستهل المغنون قائلين\ات: "سلامي لكم يا أهل الأرض المحتلة، يا منزرعين في منازلكم، قلبي معكم وسلامي لكم". وهنا تتمثل أهمية هذا العمل الفني المشترك بين المعهدين، وخاصة في مثل هذا اليوم، في كونه رسالة سياسية تضامنية من الشعب الكويتي إلى الشعب الفلسطيني مفادها أن صوت الحق يعلو فوق أي تطبيع أو تخاذل عربي مع الاحتلال.

وعن أهمية هذا التعاون ودوره في رفد المشهد الثقافي في فلسطين، يَذكر الأستاذ تامر الساحوري المدير الأكاديمي لمعهد إدوارد سعيد الوطني للموسيقى : " كل التقدير لمن ساهم في إنجاح هذه المبادرة المميزة والتي جمعتنا مع معهد لابا بإعادة توزيع أغنية تعبر عن وجدان وضمير الشعب العربي وصوته الحر وتؤكد على رسالة ودور دولة الكويت الداعم للقضية الفلسطينية، ونحن كفنانين و موسيقيين عرب رسالتنا واحدة، وقضيتنا واحدة رغم الإحباط من التطبيع العربي المعلن، وهذا يبرهن موقف دولة الكويت المناصر للقضية الفلسطينية و للمشهد الموسيقي في فلسطين".

وتسجل جزء كبير من هذا العمل بإمكانيات بسيطة ومن المنازل بسبب الإغلاق جراء جائحة كورونا وخاصة في الكويت، وتابع كل من نسرين ناصر ويوسف بارا، فريق العمل الكويتي في معهد لابا، توزيع الموسيقى والتنسيق مع الموسيقيين الكويتيين وتنقيح التسجيلات وإخراج الفيديو، وساعدهم في ذلك طاقم المعهد الوطني في رام الله الذي نسق مع الموسيقيين\ات والمغنيات الشابات طلاب المعهد، وأشرف المشرف الأكاديمي لمعهد رام الله على تدريباتهم\ن والتزامهم للخروج بأفضل جودة ممكنة خلال هذه الظروف.

ويُذكر أن أكاديمية لوياك للفنون الأدائية (لابا) هي أول أكاديمية عربية خاصة للفنون الأدائية في الكويت، بدأت أعمالها في عام 2003، واشتهرت رسمياً كأكاديمية عام 2010، وتقدّم ورشاً فنية للشباب في شتى مجالات الفنون كالتمثيل والموسيقى والغناء والرقص.