الثلاثاء: 04/10/2022

عبدة الطيور يهددون بالقضاء على مستقبل أولمرت السياسي

نشر بتاريخ: 06/03/2006 ( آخر تحديث: 06/03/2006 الساعة: 06:05 )
القدس- معا- هدد قرابة 2500 إسرائيلي من عبدة الطيور بتكوين تحالفات سياسية والقيام بتظاهرات صاخبة خلال الفترة القادمة ، من أجل إسقاط الحكومة الحالية بزعامة أيهود أولمرت ، بسبب اتخاذها العديد من القرارات المجحفة والظالمة في حق الطيور وإعدامها العشرات منها منذ الإعلان عن انتشار وباء أنفلونزا الطيور'' في العالم، الأمر الذي سبب العديد من المشاكل والأزمات لعبدة الطيور·

ويذكر أن رابطة عبدة الطيور الإسرائيلية تتخذ من تل أبيب مقراً لها ، ويقدس أعضاؤها الطيور ويؤمنون بـقوتها الخارقة وقدرتها على حل كافة المشاكل التي يتعرض لها الإنسان، بل وعلاجها للأمراض الخطرة التي من الممكن أن تصيبه بمجرد أن يلمسها أو يقرأ عليها عددا من الفقرات التوراتية المحددة·

وأعلنت الرابطة في بيان نشرته على شبكة الويب، أنها ستجتمع مع قادة الأحزاب الإسرائيلية بمختلف توجهاتها ،وبداية من الأحزاب اليسارية أو اليمينية أو حتى العربية ، من أجل التصدي لما سمته بـعمليات التصفية البشعة للطيور والتي تسببت في مقتل عشرات الأبرياء منها وهو ما وصفه البيان بـالكارثة التي تتسبب فيها هذه الحكومة والتي ستجلب المشاكل لليهود الذين يتوجب عليهم أن يكونوا أكثر عطفاً على الطيور خاصة مع المعجزات الدينية التي حدثت في العالم بفضلها ،والتي تعترف بها الديانة اليهودية بالتحديد، وهو ما تذكره العديد من الأسفار التوراتية .