الأربعاء: 20/01/2021

تنمية جنين وحملة الأمل تستهدفان قرية أم دار بمساعدات للعائلات المتعففة

نشر بتاريخ: 04/01/2021 ( آخر تحديث: 04/01/2021 الساعة: 11:02 )
تنمية جنين وحملة الأمل تستهدفان قرية أم دار بمساعدات للعائلات المتعففة

جنين - معا- قامت مديرية التنمية الاجتماعية وحملة الأمل بجولة ميدانية استهدفت قرية أم دار جنوب غرب جنين، وذلك ضمن التدخلات الطارئة التي تقوم بها من أجل مساعدة الأسر المتعففة وتقديم الاحتياجات في اطار التخفيف عن كاهل تلك الأسر، وتعد هذه القرية من أكثر قرى جنين المتضررة بجدار الفصل العنصري.

والتقى مدير التنمية رائد نزال ومسؤولة مكتب يعبد الفرعي سهى أبو بكر ورئيس حملة الأمل الصحفي علي سمودي مع المجلس المحلي ممثلا بالسيد هلال مسعود كبها وعددا من العائلات، واطلعوا على احتياجاتهم.

وتأتي هذه الزيارات بإطار التكامل والشراكة الفاعلة بين مديرية التنمية وحملة الأمل والمجلس المحلي في أم دار.

وأشار نزال أن مديرية التنمية بالتعاون مع الشركاء الاجتماعيين تعمل على أوسع حملة من أجل الاطلاع على أوضاع العائلات في قرى المحافظة وتحديد الاحتياجات من أجل توفيرها .

وتابع نزال أن قرية أم دار من القرى المتضررة من الجدار وأن لقاء المجلس والعائلات من أجل العمل معا بحصر الاحتياجات لتلك العائلات وتوفيرها .

من جانبه أكد السمودي على الشراكة مع مديرية التنمية وحملة الأمل المستمرة والتعاون المثمر من أجل الوصول للعائلات الفقيرة وتقديم الدعم لها لتعزيز صمودها .

والجدير ذكره أن حملة الأمل هي حملة خيرية تطوعية تقدم المساعدات للعائلات المتعففة والحالات المرضية المحتاجة ، ضمن معايير وشروط معينة تحددها الحملة وتتعاون بشكل دائم مع مديرية تنمية جنين .