الإثنين: 18/01/2021

الاتحاد والشرطة يناقشان حالة السلامة العامة في أماكن العمل

نشر بتاريخ: 06/01/2021 ( آخر تحديث: 06/01/2021 الساعة: 10:02 )
الاتحاد والشرطة يناقشان حالة السلامة العامة في أماكن العمل

نابلس - معا- التقى شاهر سعد أمين عام اتحاد نقابات عمال فلسطين، ممثلي الأجهزة الأمنية والشرطية المعنية بحالة السلامة العامة في محافظة نابلس، بما فيها ورش العمل والمصانع والمعامل.

وناقش المشاركون في اللقاء مخرجات ورقة الحقائق التي أصدرها الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين، وما بينته من معطيات متصلة بانعدام السلامة والصحة المهنية في أماكن العمل، ما تسبب بارتفاع عدد الوفيات بين العمال، سواء في الداخل الفلسطيني المحتل أو في سوق العمل المحلي.

وشارك في الاجتماع نفسه بعض أعضاء من الأمانة العامة للاتحاد، وممثلين عن أجهزة الشرطة والدفاع المدني، ومؤسسة التوجيه السياسي والمعنوي ووزارة الاقتصاد ووزارة العمل والضابطة الجمركية.

وبين سعد أن هناك حوادث وجرائم ترتكب بحق العامل في مواقع العمل خاصة، لانعدام وسائل الحماية والسلامة، داعياً المعنيين من وزارات وبلديات ومحافظات ووزارات لتخفيف العدد الكبير من الوفيات، منوها إلى أن هناك 25 عاملا توفوا في عام 2020 في أماكن العمل.

وأضاف، أن معاناة أسر العمال الذين نفقدهم في أماكن العمل صعبة، بسبب غياب قوانين الحماية الاجتماعية، مما يتطلب جهداً مشتركاً لتخفيض حالات الوفاة المتزايدة.

بدوره أوضح العقيد أمجد فراحتة مدير العلاقات العامة في شرطة محافظة نابلس، أن هناك ضرورة ملحة لإنفاذ خطة تثقيف واسعة النطاق للعمال في أماكن عملهم للمساهمة في تقليل عدد الإصابات المرتفع.

كما بين العقيد تيسير عزام مدير التوجيه السياسي في محافظة نابلس، أن هناك أهمية لاشراك المؤسسات في توعية الناس في التزام التدابير الصحية في مواجهة جائحة كورونا، من اجل البدء بخطط منظمة لتوعية المواطنين بالإجراءات، واعتبار ذلك عمل ديني واخلاقي ووطني.

بدوره أشار النقيب صالح القصاص مدير العلاقات العامة في الضابطة الجمركية، إلى أهمية هذه الجلسة الحوارية التي اشركت عدداً من المؤسسات في الجهد التوعوي.

واتفق الحضور على مواصلة اللقاءات لتنفيذ ما تم التوصل إليه، كما تم تشكيل لجنة مصغرة لبحث آليات العمل تحضيراً لعقد ورشة موسعه وبرنامج زيارات ميدانية.