قيادي بالشعبية لمعا: الأولوية للحوار الوطني الشامل قبل الانتخابات

نشر بتاريخ: 17/01/2021 ( آخر تحديث: 18/01/2021 الساعة: 07:26 )
قيادي بالشعبية لمعا: الأولوية للحوار الوطني الشامل قبل الانتخابات

غزة-معا -قال هاني الثوابته القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اليوم الأحد إن الأولوية الآن يجب أن تكون للحوار الوطني الشامل الذي يجمع عليه كل أبناء الشعب الفلسطيني.

وأكد لمعا أن هذا الحوار الوطني يشكل أيضا أساسا سياسيا لصياغة برنامج سياسي على ماذا ستقوم الانتخابات، وهل ستقوم وفق منهج أوسلو وتحت سقف أوسلو أم أن هناك استراتيجية سياسية فلسطينية جديدة ننتطلق من خلالها باتجاه مواجهة كل مشاريع التصفية التي تتعرض لها القضية الفلسطينية؟.

وأضاف، " نحن نقول أن إصدار المراسيم على أهميته والانتخابات على أهميتها لن تشكل ضمانة لإنهاء الانقسام، الأجدر بنا هو توحيد كل طاقات الشعب الفلسطيني من خلال الحوار الوطني الشامل ومن خلال استعادة المؤسسة الفلسطينية بما لها وبما عليها من واجبات اتجاه قضايا الشعب الفلسطيني وحتى تكون ممثلا عن كل قطاعات شعبنا في كل مكان".

وتابع، حتى نكون موضوعين بما يتعلق في إعادة صياغة اللوحة السياسية في المشهد الفلسطيني وإعادة صياغة بناء النظام السياسي على أسس متينية علينا أن نبدأ بالحوار الوطني الشامل الذي من خلاله نتفق على كل القضايا ونتفق على كل المشكلات التي عصفت بالواقع الفلسطيني ومن ثم نتنطلق بالخطوات خطوة تلو الأخرى.

وشدد على ضرورة تصعيد المواجهة مع الاحتلال بما يفرمل كل محاولاته لنهب الأرض والانقضاض على الحقوق والثوابت الوطنية، ومن زواية أخرى تدعيم مقومات صمود أبناء الشعب الفلسطيني في ظل هذه الظروف.