مستوطنون ينفذون اعتداءات على المقدسيين وممتلكاتهم

نشر بتاريخ: 28/02/2021 ( آخر تحديث: 01/03/2021 الساعة: 08:42 )
مستوطنون ينفذون اعتداءات على المقدسيين وممتلكاتهم

القدس- معا-نفذ مستوطنون، اليوم الأحد، عدة اعتداءات على المقدسيين وممتلكاتهم، في المدينة، خلال احتفالاتهم بعيد "البوريم/ المساخر".

ففي ساعات المساء اعتدى مستوطنون على فتية خلال تواجدهم أمام منازلهم في القدس القديمة، ولدى خروج الأهالي لتفقد الأمر، جرت مشادات كلامية، واقتحمت الشرطة المكان واعتقلت 3 من السكان، وحولتهم للتحقيق.

وفي منطقة باب العامود وشارع رقم 1 ومنطقة المصرارة، القى المستوطنون الحجارة على مركبات المقدسيين لدى مرورها من المكان، مما تسبب بتحطم زجاج عدة مركبات، وانتشرت خلال ذلك الشرطة في المنطقة بأعداد كبيرة.

وفي حي "مئة شعاريم"، في القدس الغربية اعتدى عشرات المستوطنين على سائق حافلة خلال عمله، وحاصروه بالكامل، وخلال محاولته الفرار منهم، دهس أحد المستوطنين واعلن عن وفاته، فيما لاحقت الشرطة الشاب المقدسي واعتقلته وحولته للعلاج.

وأشارت التحقيقات الأولية ان السائق الفلسطيني يعمل للمركز الطبي "هرتسوغ"، وقال السائق انه شعر بخطر بعد ان القوا عليه حجارة ، فحاول الهرب عدة مرات مما أدى الى دهس احد المتواجدين في المكان.

وفي ساعات بعد العصر اعتدى مستوطنون على الفتى محمد حسين أبو الحمص، لدى تواجده في مستوطنة "التلة الفرنسية"، والتي تبعد عدة أمتار عن مكان سكنه في العيسوية، وأوضحت عائلة الفتى أن نجلها أًصيب بجروح في رأسه ووجهه وكسر في أًصبعه.

وفي ساعات الصباح أدى عشرات المستوطنين الصلوات وشربوا الخمر على أبواب الأقصى، واقتحم العشرات منهم المسجد وأدوا طقوسهم فيها.