السفير دبور يفتتح قسم العمليات في مستشفى حيفا ببرج البراجنة

نشر بتاريخ: 02/03/2021 ( آخر تحديث: 02/03/2021 الساعة: 17:25 )
السفير دبور يفتتح قسم العمليات في مستشفى حيفا ببرج البراجنة

بيروت - معا - افتتح سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية اشرف دبور اليوم الثلاثاء، قسم العمليات في مستشفى حيفا في مخيم برج البراجنة التابع لجمعية الهلال الاحمر الفلسطيني.

شارك في الافتتاح الذي جاء تحت عنوان "مستمرون في تطوير خدماتنا الطبية" مدير عام جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني إقليم لبنان الدكتور سامر شحادة والطاقم الطبي والإداري في المستشفى، مدير منطقة بيروت الوسطى في وكالة الاونروا محمد خالد، امين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية سمير ابو عفش، ممثلو اللجان الشعبية وممثل عن مشروع مدد.

استهل الافتتاح بتلاوة سورة الفاتحة لأرواح شهداء الشعبين الفلسطيني واللبناني مع الوقوف دقيقة صمت والنشيدين اللبناني والفلسطيني ومن ثم تحدث مدير عام الجمعية، متوجها بالشكر أولا للرئيس محمود عباس لما يوليه من اهتمام ومتابعة لصحة أبناء شعبنا، بخاصة بعد انتشار فيروس كورونا.

كما وجه الشكر للسفير دبور على رعايته ومتابعته لعمليات التطور في الجمعية من أجل تقديم خدمات طبية تليق بأبناء شعبنا في مخيمات الشتات في لبنان، كما تقدم بالشكر للصندوق الائتماني للاتحاد الأوروبي (مدد) والصليب الأحمر السويدي.

بدوره توجه دبور بالتحية والتقدير الى الرئيس محمود عباس الذي يتابع باهتمام دائم الحالة الصحية و الاجتماعيه بكافة جوانبها لابناء شعبنا الفلسطيني في لبنان، " وبحرص بالغ على ابناء شعبنا في لبنان وكافة اماكن تواجده ، ومن هنا نوجه له التحية على الجهد الذي يبذله ونعاهده بأن نبقى الجنود الاوفياء دائماً في مسيرة العطاء مسيرة النضال مسيرة التحرير ان شاءالله."

واشاد دبور الى ما وصلنا اليه لغاية الان من تحديث وتطوير لمستشفى الشهيد محمود الهمشري في صيدا ومستشفى صفد في الشمال، منوهاً بالجهود الكبيرة التي تبذل لتطوير مستشفيات الهلال الاحمر الفلسطيني لتكون ركيزة اساسية الى جانب دور وكالة الانروا والتي لن تتخلى عن دورها ومسؤولياتها الصحية والخدماتية الاخرى تجاه ابناء شعبنا.

واكد دبور ان الارتقاء في تحمل المسؤوليات يتطلب منا جميعاً بان نصطف ونتكاتف للتخفيف من معاناة ابناء شعبنا كل في مجاله وعمله رغم الامكانيات الضئيلة والحصار المفروض على شعبنا.

كما توجه دبور بالشكر والتقدير والتحية الى الجيش الابيض الذي يواجه بعزيمة وشجاعه وثبات جائحة كورونا، منوهاً بالجهد الكبير الذي تقوم به الطواقم الطبية لمواجهة الجائحة بحيث اصبح الهلال الاحمر الفلسطيني في لبنان عنوانا لتخفيف معاناة ابناء شعبنا.

وتوجه دبور بالشكر للدولة اللبنانية والشعب اللبناني الذي يستضيف شعبنا في هذا البلد الشقيق، مجدداً التأكيد على الموقف الفلسطيني الذي اتخذ منذ سنوات عديدة وبتوجيهات سيادة الرئيس محمود عباس بالعمل باستراتيجية وبرنامج واحد وموحد بان نكون كفلسطينيين عامل استقرار وايجابي في هذا البلد وخارج كافة التجاذبات، "ونحن كفلسطينيين لنا قضية واحدة ووطن واحد هو فلسطين وليس لنا ولن نقبل بغير فلسطين وطننا الابدي وليسمعها القاصي والداني وعيون الفلسطيني لا ترنو الا لفلسطين."

وتوجه الحضور إلى قسم العمليات، حيث قاموا بجولة تفقدية لعملية التطوير، ومن ثم عقد السفير دبور لقاء مع الطاقم الإداري والطبي ومدير عام الجمعية الدكتور سامر شحادة، وناقشوا الخطط المستقبلية لتطوير باقي الأقسام في المستشفى لترقى إلى المستوى المطلوب في سبيل خدمة أبناء المخيمات.