تربية قلقيلية تطلق حملة توعية بدراسة بيزا PISA

نشر بتاريخ: 15/03/2021 ( آخر تحديث: 15/03/2021 الساعة: 10:13 )
تربية قلقيلية تطلق حملة توعية بدراسة بيزا PISA

قلقيلية- معا- أطلقت مديرية التربية والتعليم في محافظة قلقيلية حملة توعية بدراسة "البرنامج الدولي لتقييم الطلبة" PISA، ذلك ضمن الاستعدادات لمشاركة فلسطين في هذه الدراسة الدولية للمرة الأولى في النظام التربوي الفلسطيني.

صالح ياسين مدير عام التربية والتعليم أشار الى ان إطلاق حملة التوعية بدراسة بيزا، يهدف الى التعريف بالدراسة الدولية، وذلك ضمن تحضيرات وزارة التربية والتعليم للمشاركة في دراسة "البرنامج الدولي لتقييم الطلبة" والتي تعتبر خطوة متقدمة بما ستوفره من قواعد بيانات غنية عن سياقات ومدخلات وعمليات ومخرجات هذا النظام التربوي الفلسطيني، ضمن سياقات دولية مقارنة، موضحا ان إطلاق حملة التوعية للدراسة يأتي ضمن الاستعدادات لرفع جاهزية الميدان التربوي لتنفيذ الدراسة.

اما د. محمد مطر مدير مركز البحث والتطوير التربوي في وزارة التربية والتعليم فقد أضاف بأن فلسطين تشارك في هذه الدراسة للمرة الاولى بنظامها التربوي المستقل مع أكثر من ثمانين دولة ونظام تربوي عالمي، موضحا أن مشاركة دولة فلسطين تأتي لوضع الرواية التربوية الفلسطينية في سياقات عالمية مقارنة، كما أنها تتنزل ضمن جهود الوزارة وصولا لتحقيق أهداف التنمية المستدامة وبالتحديد الهدف الرابع المتعلق بتوفير التعليم النوعي للجميع، وأشار د. مطر الى ان الدراسة تمثل نقلة مهمة على طريق توفير مؤشرات كمية ونوعية عن جودة سياقات ومدخلات وعلميات ومخرجات النظام التربوي؛ وتقييم أثر التدخلات التي تبنتها الوزارة للنهوض بالتعليم. حيث سبتم تنفيذ الدراسة بصورتها التجريبية نهاية العام الدراسي الحالي، وستطبق بصورة نهائية نهاية العام الدراسي المقبل، وتستهدف طلبة من الفئات العمرية 15 و16 سنة، وتقيس قدراتهم في مهارات اللغة العربية والرياضيات والعلوم مع تركيز خاص على مهارات التفكير الإبداعي.

بدورها أوضحت ربى داود منسقة البحث والتطوير في مديرية التربية والتعليم في قلقيلية ان المديرية شكلت لجنة فنية لدراسة بيزا، وتعمل بشكل مستمر على الاستعداد وتحقيق الجاهزية العالية لتنفيذ الدراسة بشقها التجريبي هذا العام، وبشقها الرسمي العام القادم، موضحة ان المديرية عملت على تنظيم حلقات نقاش متخصصة للمباحث المستهدفة، إضافة الى البدء بالمتابعة الميدانية للجاهزية الفنية والحاسوبية في المدارس مع الأقسام المختصةـ وتنفيذ جولات تعريفية بالدراسة في المدارس، إضافة الى حملة التوعية والترويج عبر المنصات الإعلامية.