موظفات بالأونروا بغزة يشاركن بجلسة للجنة الأمم المتحدة المعنية بوضع المرأة

نشر بتاريخ: 29/03/2021 ( آخر تحديث: 29/03/2021 الساعة: 17:22 )
موظفات بالأونروا بغزة يشاركن بجلسة للجنة الأمم المتحدة المعنية بوضع المرأة

غزة- معا- شاركت ثلاث من كبار موظفات الأونروا ممن يحتذى بهن في الدورة الخامسة والستين للجنة الأمم المتحدة المعنية بوضع المرأة، والتي انعقدت في الأونروا، حيث ناقشت جلسة الـ 24 من مارس موضوع "الأونروا والنساء في الأدوار القيادية".

وقد شاركت الدكتورة رحاب القوقا، مسؤولة الصحة بمنطقة جنوب غزة، والسيدة راوية حلس، مديرة مركز تدريب غزة، والسيدة إيمان أبو جزر، الحاصلة على درجة الدكتوراة، وأخصائية معروفة محلياً قدمت استشارات للأونروا في مجال الطاقة المتجددة في الفعالية. ولقد كان لهؤلاء النساء تأثير ملحوظ في تمكين النساء الأخريات من خلال تهيئة بيئة مواتية وشاملة.

وقد بدأت الجلسة بكلمة ترحيب من السيدة غريتا جونارسدوتير، مديرة المكتب التمثيلي للأونروا في نيويورك. وخلال العروض، ناقشت المتحدثات كيف ولماذا أصبحن قائدات ونماذج يحتذى بها. كما قمن بتسليط الضوء على إنجازاتهن والفرص المفيدة التي ساعدن من خلالها على تعزيز المساواة بين الجنسين. وبعد العروض، أدلى ماتياس شمالي، مدير شئون الأونروا في غزة، ببعض الملاحظات حول كيفية مساهمة مكتبه في تمكين المرأة في عملها. كما شدد على أن المجتمع الدولي يمكنه القيام بأمرين لتحسين فرص المرأة في غزة: أولاً، من خلال دعم عمل الأمم المتحدة، بما في ذلك الأونروا. وثانياً، من خلال إيجاد حل لإنهاء الحصار.

لجنة الأمم المتحدة المعنية بوضع المرأة هي الهيئة الحكومية الدولية الرئيسية المكرسة لتعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة. وتلعب لجنة الأمم المتحدة المعنية بوضع المرأة دوراً أساسياً في تعزيز حقوق المرأة، وتوثيق واقع حياة المرأة في جميع أنحاء العالم، وتشكيل المعايير العالمية بشأن المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.