على خلفية فصل 3 محاضرين في جامعة القدس .. اتحاد الجامعات يهدد بالاضراب

نشر بتاريخ: 04/04/2021 ( آخر تحديث: 04/04/2021 الساعة: 16:06 )
على خلفية فصل 3 محاضرين في جامعة القدس .. اتحاد الجامعات يهدد بالاضراب

الخليل-معا- طالب مجلس اتحاد نقابات العاملين في الجامعات الفلسطينية، إدارة جامعة القدس بالاعتذار عن قرارها بفصل ثلاث محاضرين في الجامعة، على خلفية مطالبهم النقابية، وهدد الاتحاد باتخاذ خطوات تصعيدية بدا من الأسبوع القادم تبدأ بتعليق الدوام في كافة الجامعات الفلسطينية واعتصامات امام مكتب رئيس الوزراء ووزير التعليم العالي.

وقال الاتحاد في بيان صحفي تلقت معا نسخة عنه:" عقد مجلس اتحاد نقابات أساتذة وموظفي الجامعات الفلسطينية جلسة طارئة له بحضور كافة أعضاء مجلس الاتحاد لمناقشة الوضع الخطير الذي تمر به جامعة القدس في ضوء التطورات الغير مسبوقة التي قامت بها إدارة الجامعة ردا على مطالب نقابة العاملين بخصوص القضايا النقابية التي تمس لقمة عيش موظفي الجامعة وتم الاتفاق على ادانة محاولات التشويه للنضال النقابي للزملاء في نقابة العاملين في جامعة القدس. ومطالبة إدارة جامعة القدس بالاعتذار عن القرارات الباطلة والظالمة والمخالفة لكل القوانين والأعراف التي تمس صميم العمل النقابي الحر والشريف والتي قضت بفصل ثلاث من رموز العمل النقابي والوطني الفلسطيني وهم: د.مجدي حمايل – رئيس نقابة أساتذة وموظفين جامعة القدس، و د.عبدالله النجاجرة – امين سر مجلس اتحاد نقابة أساتذة وموظفي الجامعات الفلسطينية، والمستشار الدكتور أستاذ القانون – محمد عمارنة.​​​​​".
وتابع بيان الاتحاد :" يؤكد مجلس اتحاد النقابات على شرعية المطالب النقابية للزملاء العاملين في جامعة القدس والتي تمثل جميعها حقوق ومكتسبات ثابتة نصت عليها القوانين والاتفاقيات الموقعة مع نقابة العاملين في جامعة القدس، ويعلن مجلس الاتحاد في كافة الجامعات الفلسطينية بانه سيسخر كل الإمكانيات وانه في حال انعقاد دائم من اجل مساندة قضايا زملائنا العاملين في جامعة القدس والتي هي قضايا مركزية بالنسبة لعموم العاملين في الجامعات الفلسطينية".

كما جاء في البيان:" يعلن مجلس اتحاد نقابات أساتذة وموظفي الجامعات الفلسطينية عن خطوات تصعيدية بدا من الأسبوع القادم تبدأ بتعليق الدوام في كافة الجامعات الفلسطينية واعتصامات امام مكتب رئيس الوزراء ووزير التعليم العالي، واكد جميع أعضاء مجلس الاتحاد على مطالب وحقوق العاملين داخل الجامعات ومطالبة ديوان الرقابة المالية والإدارية بالتدخل للوقوف على حقائق ووضع الجامعات وعدم السماح لاي كان بالتفرد والمساس بالعمل النقابي داخل كافة الجامعات الفلسطينية".