الاحصاء وهيئة تسوية الأراضي والمياه توقعان مذكرة تفاهم

نشر بتاريخ: 06/04/2021 ( آخر تحديث: 06/04/2021 الساعة: 17:06 )
الاحصاء وهيئة تسوية الأراضي والمياه توقعان مذكرة تفاهم

رام الله- معا- وقعت رئيسة الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني علا عوض، ورئيس هيئة تسوية الأراضي والمياه محمد شراكة، اليوم الثلاثاء، مذكرة تفاهم مشتركة.

وتهدف المذكرة لتعزيز أواصر التعاون والتنسيق والشراكة إلى جانب توحيد كافة الجهود الوطنية في المجالات المشتركة للعمل، وتوفير الإحصائيات والمعلومات اللازمة لتطوير العمل في مجال احصاءات الأراضي، ورفع مستوى الاعتماد على بيانات السجلات الخاصة بالاراضي باعتبارها أحد أهم مصادر البيانات الإحصائية لإنتاج الرقم الإحصائي الوطني لقطاع الاراضي، وتدريب موظفي التسوية من خلال رفدهم بالمعلومات والبيانات المتعلقة بالعمل الإحصائي في دولة فلسطين، وتوعية موظفي الجهاز المركزي للإحصاء بأهمية مشروع تسوية الأراضي والمياه ودوره في تحقيق التنمية المستدامة في مختلف المجالات.

وأشارت عوض إلى أن توقيع مذكرة التفاهم يأتي لترسيخ العلاقة التكاملية في العمل ما بين انتاج الرقم الإحصائي الرسمي في دولة فلسطين، والإستفادة منه في مجالات التخطيط والبحوث والدراسات العلمية والأكاديمية لخدمة الأهداف والغايات الوطنية.

وأكدت أهمية البيانات والمعلومات المتوفرة لدى هيئة تسوية الأراضي والمياه والمتعلقة بقطاع الأراضي في دولة فلسطين كونها الأضخم والأحدث، لأن هذه البيانات تعتبر مرجعا أساسيا في الوقت الراهن لكافة مؤسسات الدولة ومنها الجهار المركزي للإحصاء الفلسطيني.

واعتبرت عوض مشروع تسوية الأراضي والمياه من أهم المشاريع الوطنية التي يتم العمل عليها في الوقت الراهن لما لها من دور كبير في حفظ الحقوق والملكيات وإنشاء قاعدة بيانات حديثة متعلقة بقطاع الأراضي.

بدوره، اعتبر شراكة، أن مذكرة التفاهم تهدف بشكل رئيسي لتكامل الأدوار وتنظيم العمل والتعاون المستمر لتطوير نهج تشاركي فاعل بين المؤسستين يقود الى تحقيق مجمل الأهداف والتدخلات التي ينشدانها بفاعلية وتخطيط استراتيجي مستدام.

ولفت إلى أن مذكرة التفاهم تمهد لعمل ممنهج ودوري وتنسيق دائم بين المؤسستين، ليكون رافعة وطنية للعمل الإحصائي والحكومي مؤسساً لانشاء المشاريع وبناء مؤسسات الدولة على قاعدة بيانات دقيقة لاستغلال كافة الموارد الوطنية والتي من أهمها الأرض.