قتيل وإصابتان إثر شجار في إبطن

نشر بتاريخ: 09/04/2021 ( آخر تحديث: 09/04/2021 الساعة: 20:31 )
قتيل وإصابتان إثر شجار في إبطن

القدس- معا- قُتِل شاب يبلغ من العمر 20 عاما، وأُصيب آخران، إثر شجار نشب في بلدة إبطن في اراضي عام 48، مساء اليوم الجمعة.

يأتي ذلك بعد وقت وجيز من تظاهُر عدد من أهالي جلجولية وكفر قاسم في المدخل الرئيسيّ لجلجولية؛ احتجاجا على ازدياد الجريمة وتواطؤ الشرطة الاسرائيلية مع عصابات الإجرام.

وأفاد طاقم طبيّ وصل إلى المكان، بإصابة "3 أشخاص بجراح متفاوتة إثر شجار في قرية إبطن"، مُشيرا إلى أنه اضطر إلى إعلان وفاة أحدهم، بعد فشل محاولات الإبقاء على حياته.

ونقل الطاقم الطبيّ المصابيْن الآخريْن إلى مشفى "رمبام" في مدينة حيفا لاستكمال تلقّي العلاج، لافتا إلى أن إصابتيهما تتراوحان ما بين المتوسّطة والطفيفة.

وجاءت جريمة القتل اليوم، فيما تعتزم الشرطة الإسرائيلية تشكيل وحدة "مستعربين" جديدة من المقرر أن تنشط في البلدات العربية حصرا، بحجة مكافحة الجريمة والعنف، بحسب ما ذكرت القناة 12 الإسرائيلية، مساء الثلاثاء الماضي.

ويأتي ذلك بموجب قرار اتخذه المفتش العام الجديد للشرطة الإسرائيلية، كوبي شبتاي، القائد السابق لوحدة حرس الحدود، والقائد الحالي للوحدة، أمير كوهين؛ وفي الأيام القليلة الماضية، انطلقت أول دورة تدريبية للضباط الذين سينضمون إلى الوحدة الجديدة.

وأجمعت الفعاليات السياسية والحقوقية وجمعيات المجتمع المدني في المجتمع العربي رفضها لقرار المؤسسة الإسرائيلية إقامة وحدة للـ"مستعربين" في البلدات العربية، وشددت على موقفها المبدئي عدم التعامل مع القرار الذي يثر الكثير من الشبهات والتساؤلات بشأن الأهداف المبطنة التي تكمن خلفه.-"عرب ٤٨"