البدء باعتماد تطبيق البروتوكولات الصحية في الفنادق الفلسطينية

نشر بتاريخ: 17/04/2021 ( آخر تحديث: 17/04/2021 الساعة: 18:20 )
البدء باعتماد تطبيق البروتوكولات الصحية في الفنادق الفلسطينية

بيت لحم- معا- أعلن ماجد اسحق، مدير عام التسويق والاعلام السياحي ومسؤول ملف تجهيز وانعاش السياحة الفلسطينية، عن البدء باعتماد جاهزية الفنادق الفلسطينية التي اتمت المتطلبات والبروتوكولات الصحية المعتمدة حسب برنامج جاهزين.

وقد جاء ذلك خلال تسليم شهادة وشعار جاهزين لاول فندق فلسطيني في بيت لحم يطبق البرتوكولات والاجراءات والمعايير التي حددتها الوزارة للعمل في جائحة كورونا وهو فندق سانت مايكل وذلك بحضور السيد الياس العرجا، رئيس جمعية الفنادق العربية، وطوني أنسطاس مدير فندق سانت مايكل وأعضاء الفريق الوطني للرقابة والتفتيش في بيت لحم

وقال اسحق أن الفندق المذكور هو الفندق الأول على مستوى فلسطين الذي يحصل على هذه الشهادة الذي يتطلب الحصول عليها مجموعة من الاجراءات والمعايير. وأضاف اسحق أن الفريق الوطني للرقابة والتفتيش استخدم في عملية الرقابة والتفتيش منصة إلكترونية عالمية متخصصة تم تطويرها بدعم من الوكالة الألمانية للتعاون الدولي GIZأعدتها شركة HOTEL RESILIENT لقياس جهوزية الفنادق حسب المعايير الفلسطينية كذلك المنصة الإلكترونية الخاصة بالتدريب "جاهزين" "JAHZEEN.PS".

ومن جانبه قال الياس العرجا، رئيس جمعية الفنادق العربية أن هذا الحدث يعتبر نقطة انطلاقة في اطار تحريك عجلة السياحة واعادة فتح المنشآت السياحية على اسس صحية ووقائية سليمة وحسب بروتوكولات السياحة الجديدة. وعبر عن دعم جمعية الفنادق وهي عضو في الفريق الوطني للرقابة والتفتيش لكافة الجهود التي يقوم بها الفريق الوطني ووزارة السياحة والآثار لتجهيز المنشآت وانعاش السياحة الفلسطينية.

وقال طوني أنسطاس، مدير فندق St. Michael أنه ورغم اغلاق الفندق منذ انتشار الجائحة والظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها قطاع السياحة وخاصة في بيت لحم الا أنه أصرّ على تنفيذ كافة متطلبات تجهيز فندقه وتدريب الكوادر البشرية التي تعمل فيه. وقام من طرفه بتقديم الشكر والتقدير لوزارة السياحة والآثار وللفريق الوطني للرقابة والتفتيش على جهودهم لإتمام هذا الانجاز.