هنية: الاحتلال يتحمل المسؤولية الكاملة عن التصعيد وتلقينا اتصالات تطالب بالهدوء

نشر بتاريخ: 11/05/2021 ( آخر تحديث: 11/05/2021 الساعة: 23:37 )
هنية: الاحتلال يتحمل المسؤولية الكاملة عن التصعيد وتلقينا اتصالات تطالب بالهدوء

غزة-معا- حمل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية مساء اليوم الثلاثاء الاحتلال المسؤولية الكاملة عن التصعيد المتواصل في قطاع غزة
وأكد في كلمة متلفزة له على تلقي حركته اتصالات تطالب بالعودة إلى الهدوء، ورسالة حركته للجميع أن الذي أشعل النار في القدس والأقصى وامتد لهيبها إلى غزة هو الاحتلال، فهو المسؤول عن تداعيات ذلك.
وشدد على أن معادلة الاستفراد من قبل الاحتلال بالقدس والعبث فيها واستباحتها لم يعد مقبولا علينا كشعب ولا كمقاومة، منوها أن غزة لا تتأخر عن القدس وعن المسجد الأقصى المبارك.
وقال هنية إن الاحتلال يحاول أن يبقي غزة بعيدا عن معادلة الصراع، مؤكدا أن الشعب الفلسطيني كسر هذا المخطط الإسرائيليْ فالقدس في قلب غزة، وغزة في قلب القدس.
وأضاف، من منطلق العزة في القدس وغزة تحركنا على ثلاث جبهات، الأولى: جبهة القدس، والثانية: جبهة غزة الملتهبة، التي تقف نيابة عن الشعب الفلسطيني في مواجهة هذه الغطرسة، أما الثالثة: جبهة الداخل الفلسطيني المحتل عام 48".
ونوه أن كل محاولات نزع قضية فلسطين من وجدان الأمة باءت بالفشل، مضيفا، "رسالتنا واضحة أننا لن نتراجع عن الدفاع عن القدس مهما كانت التضحيات".
وقال هنية :"حينما يقول محمد الضيف لبيك يا قدس، فهو يعي ما يقول، ونحن نقف على أرض صلبة، ولن نفرط أو نتنازل".
وطالب السلطة بوقف التعاون الأمني مع الاحتلال، وإيقاف العمل باتفاقية أوسلو وسحب الاعتراف بالاحتلال.