"الحملة الأكاديمية" تطالب بوقف استهداف الأكاديميين ومراكز البحث العلمي

نشر بتاريخ: 18/05/2021 ( آخر تحديث: 18/05/2021 الساعة: 15:48 )
"الحملة الأكاديمية" تطالب بوقف استهداف الأكاديميين ومراكز البحث العلمي

رام الله- معا- دعت الحملة الاكاديمية الدولية لمناهضة الاحتلال ومخطط الضم، الثلاثاء، إلى وقف الاحتلال لاستهداف الاكاديميين ومراكز البحث العلمي، في غزة.

وقالت الحملة في بيان وصل معا نسهة عنه، "إذ يستمر العدوان الاسرائيلي الهمجي على الاراضي الفلسطينية، وإذ يستمر قصف الطائرات والبوارج العسكرية بالصورايخ المدمرة على قطاع غزة، وإذ ترفض حكومة الاحتلال الاسرائيلي حتى هذه اللحظة وقف عدوانها على الاراضي الفلسطينية، وإذ تستمر حكومة الاحتلال بالاعتداء على المسجد الاقصى وفرض رغبتها في التقسيم الزماني والمكاني للمسجد الاقصى، وإذ تسعى حكومة الإحتلال من وراء إخلاء المواطنين الفلسطينيين في منطقة الشيخ جراح الى ممارسة سياسة التطهير العرقي ضد الفلسطينيين وإحلال المستوطنيين في بيوتهم".

وأكدت الحملة الاكاديمية الدولية لمواجهة الاحتلال ومخطط الضم، على أن هذا العدوان الاسرائيلي يعتبر جريمة حرب بحق المدنيين الفلسطينيين، وإعتداءً على حقوقهم الثابتة وفقا لاتفاقيات جنيف.

كما شددت الحملة على أن هذا العدوان الاسرائيلي استهدف الباحثين والعلماء والاكاديميين الفلسطينيين، إضافة الى إستهداف قطاع التعليم في الاراضي الفلسطينية المحتلة، حيث تسببت الاعتداءات العسكرية المستمرة التي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة خلال الأيام الماضية الى مقتل أكثر من 212 فلسطيني ، بينهم 59 طفلاً ، و 35 سيدة ، إضافة إلى إصابة أكثر من 1305 جريح. وقد تضرر نحو 41 مرفقًا تعليميًا حتى الآن ، بما في ذلك روضة أطفال، ومدارس، ومركز تدريب مهني تابع للأونروا ، ومبنى واحد لمديرية وزارة التربية والتعليم، وسقط في هذه الاعتداءات نحو 20 شهيداً من طلبة التربية والتعليم حسب المصادر الرسمية. كما تضررت 41 مدرسة تابعة للأونروا كانت عبارة عن ملاجئ مؤقتة تستضيف أكثر من 41،900 نازح. ، وقد تم استهداف العديد من المرافق العلمية والبحثية في قطاع غزة، حيث إستهدفت الجامعة الاسلامية ودمرت بعض مبانيها، ودمرت كافيتريا جامعة القدس، كما دمر كل من المركز الفلسطيني للحوار الديمقراطي والتنمية السياسية، ومركز التخطيط التابع لمنظمة التحرير، كما تعرضت بيوت العشرات من الاكاديميين الفلسطينيين للتدمير والضرر الناجم عن القصف الاسرائيلي، ومنهم منزل الدكتورة الهام الشمالي، والاستاذ علاء الشمالي، وقد تم اعتيال الاستاذ الدكتور المهندس جمال الزبدة وعائلته. .

ودعت الحملة الاكاديمية الدولية لمناهضة الاحتلال والضم المجتمع الدولي الى تحمل مسؤولياته في الحفاظ على أرواح المدنيين الفلسطينيين ووقف العدوان الاسرائيلي على أراضيهم وبيوتهم، كما تدعو الحمة الاكاديمية الدولية المجتمع الدولي الى حماية مؤسسات التعليم والبحث العلمي أثناء الحرب وفقا لمبادئ القانون الدولي وإتفاقيات جنيف. وتطالب الحملة الاكاديمية الدولية المنظمات الدولية ذات العلاقة بما فيها المحاكم الدولية بتجريم حكومة الاحتلال على استهدافها للاكاديميين الفلسطينين ومراكز البحث العلمي والجامعي والدراسي باعتبارها محمية في القانون الدولي الانساني وفي قانون الحرب.