غدا.. انطلاق اسبوع الاقتصاد الوطني في القدس المحتلة

نشر بتاريخ: 05/06/2021 ( آخر تحديث: 05/06/2021 الساعة: 11:49 )
غدا.. انطلاق اسبوع الاقتصاد الوطني في القدس المحتلة

الخليل- معا- اعلن رئيس لجنة تجار القدس حجازي الرشق عن انطلاق اسبوع الاقتصاد الوطني يوم غد الاحد في مدينة القدس المحتلة لدعم الاقتصاد الوطني.

وقال حجازي الرشق في حديثه لبرنامج "يصبحكم بالخير " الذي يقدمه الاعلامي رياض خميس ويبث عبر" الرابعة وفضائية معا " ان فكرة اسبوع الاقتصاد الوطني جاءت من مجموعات شبابية في الداخل والضفة والقدس، بناءا على ان هذا الاسبوع جاء بعد دمار الوضع التجاري نتيجة جائجة كورونا والاحداث التي مرت بها مدينة القدس خلال شهر رمضان المبارك بحيث ان التاجر الفلسطيني في القدس كان يعوّل كثيرا على تعويض خسائره الفادحة خلال العام السابق في رمضان ولكن للاسف ممارسات الاحتلال الاسرائيلي من القاء قنابل صوتية ورصاص مطاطي والمياه العادمة المركزة التي كانت تبقى رائتحها على الارصفة والاسواق لعدة ايام مما ادى الى عزوف المواطنين عن الشراء من الاسواق الفلسطينية.

وبين ان 450 محلا تجاريا " سنتواري" و19 فندقاً و12 بيت ضيافة و22 مطعم سياحي مغلقات منذ 15 شهرا بمدينة القدس اضافة لــ 496 حافلة سياحية و298 دليل سياحي لا يعملون.

واضاف الرشق ان دعوات من قبل متطرفين صهاينة توجه لمقاطعة المحلات العربية لاهالي الداخل وعدم الشراء منهم، لذلك هناك ثلاثة اهداف : الاول " هو اشتري من بلدك "حتى تبقى الاموال تدور بين ابناء بلدنا، والهدف الثاني دعم "المنتوجات الوطنية" بحيث اننا يجب دعم منتجنا الوطني وهذا من سمات الدولة ولتشغيل ايدي عاملة فلسطينية والهدف الثالث مقاطعة المنتج الاسرائيلي وعدم الشراء من المحلات الاسرائيلية.

وبين الرشق في حديث "للرابعة ومعا" ان الوضع التجاري في مدينة القدس متدهور جدا نتيجة جائجة كورونا وممارسات الاحتلال المستمرة وبالتالي الحالة الاقتصادية اصبحت شبه معدومة مما ادى الى تدهور الوضع المالي للتجار والعجز وهذا له انعكاسات خطيرة مثل اغلاق التجار محالهم التجارية والتوجه للعمل في قطاعات اخرى وهذه اشارات خطيرة لاننا بحاجة الى فتح المحلات بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة وليس اغلاقها.

واشار ان اسبوع الاقتصاد الوطني سيعم في كافة المدن والقرى والمخيمات والمحافظات والداخل الفلسطيني لدعم المنتج الوطني وان المقاطعة هي بحد ذاتها مقاومة للاحتلال.

واوضح حجازي اننا نستخدم لهذه الحملة اسلوب شبكات التواصل الاجتماعي للتواصل مع الجمهور اضافة للقنوات والاذاعات الفلسطينية وهذا الاسبوع وضعنا الموضوع عند كل مواطن فلسطيني, لان فلسطين توحدت جغرافيا في الهدف والمعاناة فيجب ان تتوحد اقتصاديا ويجب التعامل مع صناعاتنا وتشجيعها.

وتابع : نحن نعّول على ابناء شعبنا لانه في قمة الوعي والادراك ونتمنى ان يعرف كيفية اختياره للسلع واماكن التسوق , مشيرا اننا سوف نركز باسبوع التسوق في مدينة القدس لاننا مفتوحين على الاسواق الاسرائيلية اكثر من أي مدينة اخرى وندعو المواطنين للتوجه لمدينة القدس والشراء منها والتنزه فيها ومساندة تجار القدس للوقوف امام الغطرسة الاسرائيلية.

واكد خلال حديثه " للرابعة ومعا" ان يوم غد الاحد سيبدأ اسبوع الاقتصاد الوطني انطلاقا من شارع صلاح الدين وهناك فرقة لاسعاد الاطفال، والساعة الرابعة سيكون هناك مجموعة من مؤسسة اسوار والتجمع في باب العامود لاصطحاب الاهل والمتواجدين مع دليل سياحي ليحدث المرافقين عن تاريخ الاسواق والمهن وجولة داخل المدينة والساعة الخامسة والنصف هناك مجموعة سيرك على مدرج باب العامود والفنان حسام ابو عيشة سيكون متجول في اسواق المدينة لعمل مسابقات واسئلة وسيكون الاسبوع حافل ويرفع من معنويات التاجر.