ائتلاف عدالة يستنكر الهجمة الشرسة على مؤسسة لجان العمل الصحي

نشر بتاريخ: 09/06/2021 ( آخر تحديث: 09/06/2021 الساعة: 14:41 )
ائتلاف عدالة يستنكر الهجمة الشرسة على مؤسسة لجان العمل الصحي

رام الله- معا- استنكر الائتلاف الفلسطيني للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية "عدالة"، قيام قوات الاحتلال مداهمة مقر مؤسسة لجان العمل الصحي في مدينة البيرة وخلع أبوابه والعبث بمحتوياته وإغلاقه، حيث أقفل جنود الاحتلال أبواب المؤسسة وعلقوا عليها قراراً صادر عن ما يسمى قائد جيش الاحتلال في الضفة الغربية بإغلاقها لمدة 6 أشهر مع تحذير الموظفين من الدخول لمكاتبهم. مع الإشارة إلى أن التضيق على المؤسسة واعتقال موظفيها هي سياسة مستمرة منذ سنوات طويلة، وان تواطئ بعض الجهات الدولية المانحة مع تقارير جهاز المخابرات الإسرائيلية أدى الى إصدار مثل هذا القرار.

وقال الائتلاف أن استهداف المؤسسة يأتي ضمن السياق العام في ملاحقة والتضييق على مؤسسات المجتمع المدني الفلسطيني الملتزمة بالقضايا التنموية والوطنية.

وأشار الائتلاف أنه على السلطة الفلسطينية تحمل مسؤلياتها اتجاه مؤسسة لجان العمل الصحي الذي قدم عشرات الملايين من الخدمات الصحية والتنموية للفلسطينيين من نساء وأطفال ومرضى وشيوخ وذوي إعاقة في مختلف المحافظات ولا سيما في المناطق المهمشة والفقيرة.

يرى ائتلاف "عدالة" أن ما يجري يأتي ضمن سياسة القمع الجمعي للأفراد والمؤسسات الوطنية، وملاحقة العاملين فيها، وأن التصدي لهذه السياسية وعدم الرضوخ لها هو واجب على كل مؤسسات المجتمع المدني. إن السماح للاحتلال بإغلاق مؤسسة لجان العمل الصحي هو مؤشر خطر يمهد لبسط يد القوة العسكرية للاحتلال على المؤسسات الفلسطينية.