بدل العنقود الزراعي الكسارات تنتشر شمال الضفة.. تحطّم الصخور والبيئة

نشر بتاريخ: 10/06/2021 ( آخر تحديث: 10/06/2021 الساعة: 15:35 )
بدل العنقود الزراعي الكسارات تنتشر شمال الضفة.. تحطّم الصخور والبيئة

بيت لحم - تقرير معا- حظي موضوع منح الجهات المختصة تراخيص لإقامة كسارات في مناطق زراعية شمال غرب طولكرم بتفاعل كبير، وعبّر مواطنون عن سخطهم وغضبهم وطالبوا المحافظ عصام أبو بكر التدخل فورا لوقف هذا" الكارثة".

الدعوات تمت عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وانتشرت وسط الأهالي لإقامة صلاة الجمعة الماضية على أراضي الكسارات في صورة احتجاج سلمي لإعادة التدقيق في منح التراخيص التي صدرت لثلاث كسارات.
الغريب في الأمر أن مجهولين أطلقوا النار باتجاه الكسارة الأولى التي أقيمت في 2013 . ثم خبا الأمر، ثم أقيمت كسارة ثانية وضج الجميع ثم خبا الأمر، ولكن في المرة الثالثة قبل نحو عشرة أيام تم إطلاق نحو 500 رصاصة على معدات لاقتلاع الحجارة في الموقع الثالث .. ثم يخبو الأمر !!
المحافظ أبو بكر وعد الأهالي بمتابعة الأمر، ومراجعة الجهات المختصة التي منحت التراخيص للكسارات الثلاثة .. والجميع ينتظر إجابة الجهات المختصة وردها على سؤال : كيف تم منح كل هذه التراخيص في منطقة بين كور والكفريات وبيت ليد وكفر قدوم وحجة وباقة الحطب ؟
ولماذا المواطن الذي ينتظر خطة الحكومة في العنقود الزراعي لا يرى سوى الكسارات ولا يسمع سوى ماكينات الحديد وهي تأكل الصخور.