كيم كارداشيان: ما زلت من معجبي كاني ويست رغم طلاقي منه

نشر بتاريخ: 19/06/2021 ( آخر تحديث: 19/06/2021 الساعة: 21:07 )
كيم كارداشيان: ما زلت من معجبي كاني ويست رغم طلاقي منه

معا- أكدت نجمة تلفزيون الواقع، عارضة الأزياء الأمريكية، كيم كارداشيان، أن مغني الراب، كانيى ويست تعتبره فردا من أسرتها، على الرغم من طلاقها منه.

وأضافت كارداشيان في برنامج تم عرضه، الخميس الماضي، من تقديم آندي كوهين، أنها ستكون دائما من أكبر المعجبين بفنه وموسيقاه، بحسب وكالة "رويترز".

وجاءت تصريحات كيم كارداشيان في برنامج "لم شمل" خاص ببرنامجها الواقعي الشهير "Keeping up with the Kardasians"، والذي تم بث الحلقة الأخيرة منه الأسبوع الماضي، بعد أن ظل يذاع لمدة 14 عاما، وكان سببا مباشرا في شهرتها هي وأسرتها.

وتقدمت كارداشيان بطلب للطلاق من كاني ويست في شهر فبراير/ شباط الماضي، بعد قرابة 7 أعوام من الزواج، وتحدثت في حلقة سابقة من برنامجها عن شعورها "بالفشل" بسبب مشاكلهما الزوجية.

من ناحية أخرى، أكدت كيم كارداشيان أنها لن تتخلى عن نشر صورها المثيرة للجدل عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن تصبح محامية بصورة رسمية.

وقالت للبرنامج: "لقد فكرت في هذا، ولكني قلت لنفسي أنه يمكنني فعل كل شيء وكل ما أريد"، وفقا لـموقع "ياهو" الأمريكي.

وتذكرت كارداشيان عندما ذهبت إلى البيت الأبيض، وقالت لنفسها أنها نشرت للتو صورة لها وهي مرتدية البيكيني، وتمنت ألا يطالع المتواجدون في البيت الأبيض حسابها على موقع "إنستغرام" في ذلك التوقيت.

وتابعت: "لقد فكرت وقلت يجب أكون بشخصيتي، فأنا في الأربعين من عمري وفي أفضل شكل في حياتي، وأنا أريد أن أنشر صوري بالبيكيني وأدرس في نفس الوقت".

لكن أكدت كيم كارداشيان، وهي سيدة أعمال وأم لأربعة أطفال أنها ستأخذ أبنائها بعين الاعتبار، فيما يتعلق بصورها المثيرة للجدل.

وقالت: "لا أريد أن يشعر أطفالي بطريقة ما وهم في المدرسة الثانوية بأنني الأم المحرجة لهم التي تنشر صور "السيلفي" وهي مرتدية البيكيني، ستكون هناك حدود خاصة بنشر صوري".