الفلسطينيون في جنوب لبنان يجددون العهد والبيعة للرئيس والقيادة

نشر بتاريخ: 30/06/2021 ( آخر تحديث: 30/06/2021 الساعة: 22:05 )
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

بيروت -معا- جددت جماهير شعبنا الفلسطيني في المخيمات والتجمعات الفلسطينية في منطقة صور جنوب لبنان، العهد والبيعة للرئيس محمود عباس والقيادة وأجهزتها الأمنية.

وشارك الآلاف من أبناء شعبنا في مسيرة حاشدة في مخيم البص، بحضور قائد قوات الأمن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي أبو عرب، وأمين سر حركة فتح وفصائل المنظمة في صور اللواء توفيق عبدالله، وأعضاء قيادة الحركة إقليم لبنان اللواء محمد زيداني، ومسؤول اللجان الشعبية في لبنان أبو اياد الشعلان، والمسؤول الاعلامي لحركة "فتح" علي خليفة، ومسؤول الاتحادات يوسف زمزم، وممثلي فصائل منظمة التحرير، ومنظمة الصاعقة، وقيادة وكوادر حركة "فتح".

ووجه المسؤول الاعلامي لحركة فتح في منطقة صور محمد بقاعي رسالة مبايعة وتأييد باسم أبناء شعبنا في لبنان للرئيس محمود عباس والقيادة الفلسطينية والاجهزة الأمنية، مؤكداً أن الرئيس يتصدى بكل عزيمة وشموخ لكافة المؤامرات التي تحاك ضد مشروعنا الوطني الفلسطيني.

وشدد على أننا مع الرئيس محمود عباس لانه الاحرص على المشروع الوطني الفلسطيني والقضية الفلسطينية، مؤكدا أن اجهزتنا الوطنية هي حامية وطننا وحارسة نضال شعبنا، وكل المؤامرات لن تمر وسيلفظها شعبنا مع المتآمرين.

بدوره، قال عبد الله إن مخيماتنا في لبنان تنتفض اليوم دعما وتاييدا للشرعية الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس وسلطتنا الوطنية وأجهزتنا الأمنية، التي ما زالت تواجه كل المؤامرات التي تحاك من قبل العدو الصهيوني واعوانه.

وأضاف عبد الله "نقول للرئيس محمود عباس نحن في لبنان رهن اشارتك، أرواحنا ودماؤنا رخيصة لحماية المشروع الوطني الفلسطيني ولحماية أجهزتنا الأمنية، هؤلاء الأبطال الذين يتصدون لكل المؤامرات من أجل حماية مشروعنا الوطني وحقوق شعبنا".

وأكد أن مخيماتنا في لبنان ستبقى خزان الثورة ووقودها حتى النصر والتحرير والعودة إلى دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس.

وجابت المسيرة شوارع وساحات المخيم حيث علت هتافات الدعم والتضامن مع شعبنا في القدس وحي الشيخ جراح وحي سلوان وبيتا، والتأييد للرئيس محمود عباس والأجهزة الامنية، رافعين صور الرئيس الشهيد الرمز ياسر عرفات، والرئيس محمود عباس، والأعلام الفلسطينية، وأعلام فتح على وقع الاغاني الثورية.