عشرات حالات الاختناق خلال قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم

نشر بتاريخ: 02/07/2021 ( آخر تحديث: 02/07/2021 الساعة: 18:58 )
عشرات حالات الاختناق خلال قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم

قلقيلية - معا- اصيب عشرات المواطنين بينهم صحفيون بالاختناق الشديد خلال قمع جيش الاحتلال لمسيرة كفر قدوم الاسبوعية المناهضة للاستيطان والتي نظمت احياء للذكرى العاشرة لانطلاقها.

وشارك في المسيرة التي دعت اليها حركة فتح اقليم قلقيلية وهيئة مقاومة الجدار والاستيطان عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية واصل ابو يوسف والاب عبد الله يوليو وممثلين عن فصائل العمل الوطني ورئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف واعضاء المجلس الثوري لحركة فتح وامين سر اقليم قلقيلية محمود ولويل واعضاء لجنة الاقليم ولجان المقاومة الشعبية من مختلف محافظات الوطن الى جانب المئات من ابناء البلدة.

وافاد الناطق الاعلامي في اقليم قلقيلية مراد شتيوي ان جيش الاحتلال اطلق وابلا كثيفا من قنابل الغاز والاعيرة المعدنية مما ادى لوقوع عشرات حالات الاختناق عولجت ميدانيا، مشيرا الى ان جيش الاحتلال نشر قناصته في اماكن عديدة اضافة الى نصبه لكمائن في منازل مهجورة دون تسجيل اصابات او اعتقالات.

واكد شتيوي ان كل ما مارسه الاحتلال من وسائل قمعية بمختلف اشكالها لم يثن اهالي البلدة عن الاستمرار بالخروج بمسيرتهم يومي الجمعة والسبت مؤكدين استمرارهم حتى تحقيق كامل اهدافها.

يذكر ان مسيرة كفر قدوم انطلقت في مطلع تموز من العام 2011 مطالبة بفتح شارع القرية الذي اغلقه جيش الاحتلال خلال انتفاضة الاقصى عام 2003 ولا زالت حتى هذه الايام تخرج بواقع يومين اسبوعيا اضافة الى احيائها لكل المناسبات الوطنية التي تصادف خلال ايم الاسبوع الاخرى.