عالم إيطالي: التأثير المناعي للقاحات يقل بنسبة 30% أمام متغير "دلتا"

نشر بتاريخ: 10/07/2021 ( آخر تحديث: 10/07/2021 الساعة: 21:29 )
عالم إيطالي: التأثير المناعي للقاحات يقل بنسبة 30% أمام متغير "دلتا"

معا- كشف أندريا كريزانتي، مدير قسم علم الأحياء الدقيقة والفيروسات بجامعة بادوڤا الإيطالية، عن أن التأثير المناعي الذي تمنحه اللقاحات المضادة لفيروس كورونا يقل بنسبة 30% أمام المتغير "دلتا".

وأوضح كريزانتي قائلا: "إذا تناول الإنسان جرعة واحدة من اللقاح، فمن المحتمل أن يعاني أعراضا خطيرة إن أصيب بالفيروس، على الرغم من أن الأمر أقل خطورة إذا قورن بغير الملقحين"، حسبما نقلت وكالة "آكي" الإيطالية.

وأضاف كريزانتي أنه "إذا تم التطعيم بجرعتين، فإن التأثير المناعي يقل بنسبة 30% أمام متغيّر "دلتا" حسب بيانات من إسرائيل".

وأشار كريزانتي إلى أن اللقاحات لا تحل كل شيء مع فيروس يتغيّر مثل هذا، مشيرا إلى أن الاعتماد كليا على اللقاحات لن يكون له التأثير المطلوب، لأننا لا نملك القدرة على تحديث اللقاحات من ناحية المتحولات بالسرعة التي يتغير بها فيروس.

وفي وقت سابق، أظهر بحث أجراه علماء تايلانديون أن مزيجا من جرعتين من لقاح فيروس كورونا الصيني "سينوفاك" وجرعة واحدة من "أسترازينيكا"، يخلق مناعة كافية لدى البشر لمقاومة سلالة فيروس كورونا الجديدة "دلتا"، في حين أن جرعتين فقط من "سينوفاك" تشكل حصانة ضد سلالة "ألفا".

شارك في الدراسة، عالم الفيروسات التايلاندي الشهير ثيرافات هيماشودا، ومتطوعون من الطاقم الطبي الذي يعمل مع مرضى "كوفيد 19"، وأشخاص عاديون.

وأظهرت أن جرعتين من "سينوفاك" تخلقان مناعة كافية لسلالة "ألفا" من الفيروس التاجي، والتي ظهرت لأول مرة في بريطانيا، لكن لا يمكنها التعامل مع جرعة "دلتا" الأشد تحورا، والتي عرفت لأول مرة في الهند.

في الوقت نفسه، يزيد المزيج من جرعة واحدة من "سينوفاك" وجرعة واحدة من "أسترازينيكا" من كمية الأجسام المضادة بأكثر من الحصول على جرعتين فقط من اللقاح الصيني، مع فعالية تزيد على 90% مقابل 80-90% للخيار الثاني.

وقال هيماشودا إن الاستخدام المتسلسل لجرعتين من "سينوفاك" وجرعة واحدة من "أسترازينيكا" يحقق فعالية تصل إلى 99%، مما يعزز بشكل كبير المناعة ضد كل من سلالتي "ألفا" و"دلتا".