فتوح يبحث مع نائبة وزير الشؤون الخارجية الايطالية المستجدات السياسية

نشر بتاريخ: 14/07/2021 ( آخر تحديث: 14/07/2021 الساعة: 13:44 )
فتوح يبحث مع نائبة وزير الشؤون الخارجية الايطالية المستجدات السياسية

رام الله- معا- التقى المفوض العام للعلاقات الدولية عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، روحي فتوح، في مكتبه برام الله اليوم، نائبة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الايطالي مارينا سيريني، وبحضور القنصل الايطالي العام جوسيبي فيديلي، وطاقم من وزارة الخارجية الايطالية، حيث بحثوا آخر المستجدات السياسية وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين.

واستعرض فتوح ممارسات الاحتلال القمعية وسياسية التطهير العرقي التي تمارسها في كافة الاراضي الفلسطينية وخصوصا في محافظتي القدس والاغوار، من هدم لمنازل المواطنين ومنشآتهم، وتشريد للعلائات، وتهجير للسكان، والاقتحامات للاقصى المبارك من قبل المستوطنين بحماية الشرطة الاسرائيلية، والتي تهدف الى تهويد المدينه، وازدياد في التوسع الاستيطاني، ضاربين بعرض الحائط القانون الدولي والانساني.

وتحدث فتوح عن دور القيادة الفلسطينية السياسية الدبلوماسية لاعادة اعمار قطاع غزة بعد العدوان الاخير عليها، ووقف سياستها العنصرية، التي تجاوزت الاعراف والقوانين الدولية.

وأثنى فتوح على موقف ايطاليا الثابت والداعم للقضية الفلسطينية، على كافة المستويات، والتصويت لصالح القرارات المتعلقة بفلسطين وحق الشعب الفلسطيني في اقامة دولته المستقلة وحق تقرير مصيره.

بدورها، تحدثت نائبة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الإيطالية مارينا سيريني عن حراك وسعي الحكومتين الايطالية والاسبانية في تفعيل العملية السياسية وتفعيل دور الاتحاد الاوروبي لايجاد حلول وتحقيق السلام في الشرق الاوسط، وتفعيل دور الرباعية وحل الدولتين.

واكدت سيريني على موقف بلادها في دعمها للقضية الفلسطينية والالتزام بالقوانين والاعراف الدولية، مشيدة بحركة فتح ودورها المعتدل، والعلاقات التاريخية مع ايطاليا، والتزام بلادها في تقديم الدعم للشعب الفلسطيني على كافة الاصعدة.