استشهاد الشاب يوسف محارب متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال

نشر بتاريخ: 26/07/2021 ( آخر تحديث: 26/07/2021 الساعة: 17:13 )
استشهاد الشاب يوسف محارب متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال

رام الله - معا- استشهد الشاب يوسف محارب (22 عاما) من قرية عبوين، متأثرا بجراح أصيب بها قبل 74 يوميا برصاص الاحتلال في الاحداث التي اندلعت في قرية سنجل شمال رام الله .

وأعلنت وزارة الصحة في بيان وصل "معا" نسخة منه، عن استشهاد الشاب يوسف نواف محارب، في مجمع فلسطين الطبي وسط مدينة رام الله، "متأثراً بإصابته برصاص قوات الاحتلال بتاريخ 14 مايو/أيار الماضي .
من جانبه، قال د. زياد أبو خليل مقيم جراحة مخ واعصاب والمشرف على حالة الشهيد اثناء تواجده في العناية المكثفة لـ "معا" ، "ان الشهيد يوسف دخل الى المشفى اثر اصابته بالرصاص الحي في الرقبة تسبب في كسر في الفقرة الرابعة وكدمات على الحبل الشوكي، وفشل في الجهاز التنفسي ما أدى لأصابته بمضاعفات مختلفة بسبب الإصابة أدت لاستشهاده صباح اليوم .
وحمل موفق سحويل امين سر حركة فتح في رام الله في حديث لـ معا ، حمل الاحتلال المسؤولية عن استشهاد الشاب محارب بسبب الاستهداف المباشر للشبان بالرصاص الحي في جرائم ترتقي لجرائم حرب، موضحا ان الشاب محارب خرج في مسيرة سلمية قبل اكثر من شهريين اثناء العدوان على غزة وعقب الاحداث في مدينة القدس، بشكل سلمي الا ان قوات الاحتلال اطلاق الرصاص الحي على الشبان ما أدى لاصابة الشهيد و10 شبان اخرين بالرصاص الحي .

استشهاد الشاب يوسف محارب متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال
استشهاد الشاب يوسف محارب متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال
استشهاد الشاب يوسف محارب متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال