الدليل الكامل لـ تداول العملات الرقمية للمبتدئين 2021

نشر بتاريخ: 16/08/2021 ( آخر تحديث: 16/08/2021 الساعة: 17:46 )
الدليل الكامل لـ تداول العملات الرقمية للمبتدئين 2021

معا- عالم تداول العملات الرقمية المشفرة ظهر علي الساحة وبقوة مع اوائل عام 2021 بعد النمو الهائل لـ العملات الرقمية وعلي رأسها عملة البيتكوين بكل تأكيد والتي تخطت حاجز الـ 64 ألف دولار مقابل البيتكوين الواحدة. الأمر الذي جذب أنظار المستثمرين من الأفراد والشركات لـ عالم العملات الرقمية وتقنية البلوكتشين وما هي قادرة عليه من تقديم حلول ذكية وثورة في عالم الاقتصاد والتحول الرقمي.

لذا في هذه المقالة, سنعمل جاهدين علي تقديم المعرفة الأساسية لـ المبتدئين في عالم تداول العملات الرقمية, أيضا ما هو الفرق بين الاستثمار والتداول في العملات المشفرة وغير ذلك من الأسئلة التي تجول في أذهان الجميع. هيا بنا نبدأ.

ما هي العملات الرقمية المشفرة؟

دعنا نبسط الامر قدر الامكان, العملات الرقمية أو الكريبتو هي عبارة عن أنماط رقمية من العملات. بامكانك استخدامها بشكل أو باخر في البيع والشراء مثلها مثل العملات التقليدية. وتداول العملات الرقمية المشفرة يتم علي هيئة أزواج مقترنة مثلها مثل تداول العملات الأجنبية "الفوركس".

الفارق فقط ما بين العملات التقليدية والعملات الرقمية هو في اللامركزية حيث أنها غير خاضعة للتحكم من قبل كيان بمفرده وهذه هي قوة العملات المشفرة. أيضا هي مؤمنة بشكل كامل حيث أنها مبنية علي تقنية البلوكتشين المعقدة والتي سنتعرف عليها بشكل مفصل لاحقا.

استثمار أم تداول العملات الرقمية؟

في هذه المرحلة, يجب عليك التفرقة بشكل كامل ما بين الاستثمار في العملات الرقمية المشفرة وتداول العملات الرقمية. الهدف النهائي واحد وهو تحقيق هدفك الاستثماري علي المدي قصير الأجل وطويل الاجل. حيث أن استثمار العملات الرقمية المشفرة هو هدف طويل الأجل مثله مثل شرائك للأسهم والعقارات الي غيرها من طرق الاستثمار طويل الأجل.

أما في حالة كان هدفك الاستثماري قصير الأجل فـ هنا تأتي فكرة تداول العملات الرقمية المشفرة علي اطار زمني قد يصل الي دقائق معدودة وذلك من خلال العديد من تطبيقات التداول عبر الإنترنت مثل ايزي ماركتس والتي تدعم تداول العقود مقابل الفروقات المعروفة بـ CFDs. أيا كان هدفك من العملات الرقمية المشفرة سواء بالاستثمار أو التداول. عليك اختيار استراتيجية تداول مدروسة بحكمة وأهم من ذلك استراتيجية ادارة مخاطر خاصة اذا كنت مبتدئا في عالم تداول العملات الرقمية.

استراتيجيات تداول العملات الرقمية

أنت كـ مبتدئ في التداول, عليك اختيار استراتيجية تداول مدروسة وفعالة بشكل كبير. لكن في البداية عليك التعرف علي ما هي استراتيجيات التداول بشكل عام حتي تتمكن من اعتماد واحدة تتوافق مع أهدافك الاستثمارية بشكل صحيح دون الانجراف وراء أحد.

التداول اليومي - تداول السكالبينج

التداول بـ شكل يومي يتيح لـ المتداولين والمستثمرين الاستفادة بشكل دوري من تقلبات الأسعار, حيث جميعنا مدرك تماما لـ مدي تقلب سوق العملات المشفرة في وقتنا هذا. يعتمد التداول اليومي علي الدخول في صفقات تداول والخروج منها في اطار زمني صغير. قد يصل الأمر الي عشرات بل مئات الصفقات وبتحقيق نسبة مئوية صغيرة من خلال كل صفقة علي حدي.

تداول السوينج

في هذا النوع من التداول, يميل المتداول أو المستثمر الي فتح صفقات تداول علي اطار زمني أطول من عدة أسابيع وقد يصل الي عدة أشهر معتمدين علي التحليلات الفنية وقراءة السوق. هذا الامر أيضا معروف بـ لغة السوشيال ميديا بـ الشراء عند انخفاض الأسعار والبيع عند ارتفاع الأسعار " Buy The dip ".

خلاصة الحديث

العملات الرقمية بكل تأكيد هي من أقوي أسواق التداول هذا العام, لك عليك الحذر وبشدة من الانجراف وراء معلومات خاطئة أو أحلام وهمية. عليك بالدراسة والالمام بشكل كامل بـ هذا السوق من أجل الاستفادة بشكل ايجابي من الطفرة الحادثة الان. اعتمد علي استراتيجية تداول, جربها عدة مرات, استثمر مبلغ معقول من المال وتأكد من فهمك تماما لـ استراتيجية ادارة المخاطر.