غسان المصري المتحدث الرسمي باسم الدائرة السياسية لــ م . ت . ف ينفي ما نسب للقدومي من أقوال

نشر بتاريخ: 21/06/2005 ( آخر تحديث: 21/06/2005 الساعة: 19:08 )
نابلس-معا- نفى اليوم غسان المصري ، المتحدث الرسمي باسم الدائرة السياسية لــ م . ت . ف م ، ما نسبته بعض وسائل الاعلام لفاروق القدومي حول طريقة التعامل مع مثيري الفوضى والشغب في الساحة الفلسطينية والذين يرهبون ابناء شعبهم ويعرضون امن المواطنين للخطر .
واكد المصري ان القدومي لم يدعوا الى علاج حالة الانفلات الامني باراقة الدماء كما ورد في احدى الصحف على لسانه سنقوم بضبط الوضع الداخلي مهما كلف الامر ولو كان الثمن الدم - وتابعت الصحيفة على لسانه " ان الدم يطلب الدم اذا كان هناك وطن في خطر بسبب الرعاع والتصرف الارعن وان غداً لناظره قريب " .
وأشار المصري الى ضرورة التعامل بصدق وامانة مع تصريحات رئيس حركة فتح ورئيس الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية وعدم تحريف وتغيير النصوص الاصلية التي ترد في التعميمات المطبوعة والمصدقة الصادرة عن مكتبه ، وطالب المصري الرجوع الى التعميم الاصلي والرسمي للتأكد من عملية الدس والتشويه .