الحكومة اللبنانية تقرّ: الحق في المقاومة وتحرير الأراضي المحتلة

نشر بتاريخ: 16/09/2021 ( آخر تحديث: 16/09/2021 الساعة: 23:12 )
الحكومة اللبنانية تقرّ: الحق في المقاومة وتحرير الأراضي المحتلة

بيروت - معا - ذكر موقع "الميادين" ان الحكومة اللبنانية أقرَّت البيان الوزاري، والذي تضمّن "الحق في المقاومة وتحرير الأراضي اللبنانية المحتلة من قبل "إسرائيل".

وفي بيانٍ له بعد انتهاء الجلسة، أكَّد وزير الإعلام جورج قرداحي "إقرار البيان الوزاري بالإجماع مع بعض التعديلات الطفيفة".

وقال إنَّه "تقرَّر بناءً على طلب رئيس الحكومة نجيب ميقاتي أن يكون معاً للإنقاذ هو شعار الحكومة".

وأضاف قرداحي أنّ "هناك استعداداً لدى الحكومة لاتخاذ قراراتٍ مهمةٍ لتخفيف الأعباء عن الناس".

كما أشار إلى أنَّ "رئيس الجمهورية العماد ميشال عون شدَّد على ضرورة الإسراع في إيجاد الحلول لقضايا الناس المعيشية، وإيلاء هذا الموضوع أقصى درجات الاهتمام".

ونفى ما تم تداوله عن خلافات داخل لجنة صوغ البيان الوزاري، حيث قال "هذا كله غير صحيح ونفيه نفياً قاطعاً، وأنا كنت شاهداً على المناقشات داخل اللجنة، والمناقشات كما قال الرئيس ميقاتي كانت إيجابيةً جداً، وفيها محبة وتعاون".

وفيما يختصّ بأزمة المحروقات التي يمر بها لبنان منذ أشهر، شدَّد وزير الإعلام على أنَّه "أثناء الجلسة لم يطرح موضوع رفع الدعم عن المحروقات"، وتساءل "من سيرفع الدعم؟ هل يرفع الدعم من دون قرارٍ؟ لا يوجد أيُّ قرارٍ بشأن ذلك".

وحول دخول المحروقات الإيرانية إلى لبنان، أجاب قرداحي يأنَّه "لم يتم التطرق إلى هذا الأمر، لأن الجلسة كان مخصصة لمناقشة البيان الوزاري الذي سيتلوه الرئيس ميقاتي أمام مجلس النواب الأسبوع المقبل".

كما تضمّن البيان الوزاري استئناف المفاوضات مع صندوق النقد الدولي بشأن تقديم مساعداتٍ مالية للبنان، بالإضافة إلى إعادة هيكلة القطاع المصرفي.

وبالأمس أفاد مراسل الميادين أن اللجنة الوزارية أنجزت مشروع البيان الوزاري، مشيراً إلى أن جلسة لمجلس الوزراء ستعقد غداً في بعبدا لإقراره.

وقبل 3 أيام، عقدت الحكومة اللبنانية أول اجتماعٍ لها بعد إعلان تشكيلها الأسبوع الماضي، بحضور ورئاسة الرئيس ميشال عون.

وتعهّد رئيس الحكومة نجيب ميقاتي خلال الاجتماع بالعمل على حل أزمة المحروقات والكهرباء والدواء.