تفاصيل جديدة- الأسير انفيعات كان تحت الأرض يحفر وأحد السجانين نادى عليه

نشر بتاريخ: 17/09/2021 ( آخر تحديث: 17/09/2021 الساعة: 15:23 )
تفاصيل جديدة- الأسير انفيعات كان تحت الأرض يحفر وأحد السجانين نادى عليه

بيت لحم- معا- كشف موقع والا العبري عن تفاصيل جديدة في ظل استمرار التحقيقات بحادثة الهروب من سجن جلبوع.

وقال الموقع بأن سجّانا إسرائيليا جاء إلى زنزانة الأسرى الذين انتزعوا حريتهم في سجن جلبوع ونادى على الأسير مناضل انفيعات لتسليمه رسالة بينما كان وقتها تحت الأرض وكان يحفر النفق، وزميله في الزنزانة محمود العارضة اقترب على الفور من السجان من خلف قضبان الزنزانة وأوضح له أنه متعب جدًا ونام - أصر السجان على التحدث إلى انفعيات، لكن دون جدوى - تمكن العارضة من إقناعه بأنه نائم بالفعل، وأنه سيعطيه الرسالة - لو أصر على التحدث إلى انفيعات بنفسه أو فتح باب الزنزانة لتم تفادي هذه الحادثة بأكلمها.

وأشار الموقع إلى أن أعمال الحفر في النفق كانت تتم بشكل رئيسي خلال النهار، وأنه تم تنفيذ الحفريات بشكل رئيسي من قبل الأسير إنفيعات.

وتشير التحقيقات وفقا لما أوره الموقع أنهم استخدموا في عمليات الحفر مقابض أواني الطهي القديمة، كما ساعدت ساق سرير حديدي تم تفكيكه في الحفر.